الرياضي

التعادل يفرض نفسه على «الصقور» و«النواخذة»

ندية واضحة في أداء لاعبي الإمارات ودبا الفجيرة (تصوير راميش)

ندية واضحة في أداء لاعبي الإمارات ودبا الفجيرة (تصوير راميش)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

خيم التعادل السلبي على لقاء «الصقور» و«النواخذة» أمس على استاد نادي الإمارات، ضمن الجولة الثالثة من كأس الخليج العربي، في المجموعة الثانية، ليرفع كل فريق رصيده إلى 4 نقاط على لائحة الترتيب.
وأهدر اللاعب الأرجنتيني ساشا ركلة جزاء لمصلحة فريقه في الدقيقة 49 كانت كافية لمنحه النقاط الثلاث في هذه الجولة، وتعزيز حظوظه في المنافسة على بلوغ الدور الثاني.
وشهدت المواجهة أول ظهور للاعب «الصقور» عمر الخديم، الغائب عن صفوف الفريق في جميع المباريات خلال الموسم الحالي، إثر الإصابة التي تعرض لها قبل لقاء الشارقة في الجولة الأولى من كأس الخليج العربي، في حين افتقد دبا جهود الثنائي الأجنبي سياو وياسين البخيت.
وحملت الدقائق الأولى بعد صافرة البداية أفضلية واضحة لمصلحة لاعبي دبا بفضل الإيجابية الممتازة في الوسط عن طريق إدريس فتوحي وناصر عبدالهادي وأحمد محمد، لكن الخطورة لم تبلغ المستوى المطلوب بسبب غياب الفرص الحقيقية أمام مرمى علي صقر، بينما افتقد «الصقور» التنسيق المطلوب في الملعب وهو ما أدى إلى رد فعل سلبي أمام التفوق الإيجابي للضيوف.
وكاد اللاعب أحمد إبراهيم يفتتح التسجيل لمصلحة فريقه، بعد مرور 14 دقيقة بعدما رفع الكرة بذكاء من فوق الحارس علي صقر، إثر محاولة منسقة في غياب التغطية الدفاعية، لكن المدافع سعد سرور تدخل في الوقت المناسب لإبعاد الكرة إلى ركنية لم تثمر، ثم محاولة ثانية من ديالو، إثر عرضية ممتازة من علي السعدي في العمق الدفاعي حادت بقليل عن المرمى في الدقيقة 19.
واستعرض إدريس فتوحي بنجاح أمام لاعبي «الصقور»، وجرب التسديد من حدود منطقة الجزاء في أحضان علي صقر في الدقيقة 35، ثم تسديدة ثانية من المدافع عادل سالم علت المرمى في الدقيقة 38.
وفوت اللاعب عبدالله موسى فرصة جيدة أمام مرمى محمد سالم لوضع فريقه في المقدمة قبل ثوانٍ من نهاية الشوط الأول، وذلك بعدما حاول تسديد الكرة العرضية من ساشا برأسه قبل أن يتدخل المدافع عادل سالم لإفساد المحاولة ليعلن بعدها الحكم زايد العولقي عن انتهاء الشوط بالتعادل السلبي.
وبدا لاعبو «الصقور» الشوط الثاني على عكس البداية غير الجيدة بالمحاولات الهجومية المبكرة، خصوصاً بعد دخول اللاعب عبدالغني معاوي بدلاً من المدافع عمر الخديم وعودة الحسين صالح إلى مركز الظهير الأيسر.
واحتسب الحكم زايد العولقي ركلة جزاء، بعدما لمست الكرة يد المدافع سعيد محمد، لكن ساشا فوت فرصة الهدف الأول بعدما سدد الكرة خارج المرمى في الدقيقة 49 وسط حسرة كبيرة من لاعبي «الصقور» والمدرب نورالدين العبيدي.
ومع مرور الوقت، تسارع إيقاع المحاولات الهجومية من لاعبي الفريقين لحسم الأمور قبل صافرة النهاية، لكن غياب التركيز أمام المرميين لم يؤد إلى تغيير في النتيجة ليعلن الحكم عن صافرة النهاية بالتعادل السلبي.