الرياضي

1500 شخصية يرسمون خريطة مستقبل رياضة المرأة في «إلهام الأجيال»

أمل القبيسي ونهيان بن مبارك ونورة الكعبي وشما المزروعي خلال حضور افتتاح مؤتمر رياضة المرأة (تصوير: مصطفى رضا)

أمل القبيسي ونهيان بن مبارك ونورة الكعبي وشما المزروعي خلال حضور افتتاح مؤتمر رياضة المرأة (تصوير: مصطفى رضا)

مصطفى الديب، شمسة سيف (أبوظبي)

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، وبحضور معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح أعمال «المؤتمر الدولي الرابع لرياضة المرأة» الذي يستمر يومين تحت عنوان «إلهام الأجيال» في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.
حضر الافتتاح معالي نورة الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة رئيس مجلس إدارة «أبوظبي للإعلام»، ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب والشيخة حياة بنت عبدالعزيز آل خليفة عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية البحرينية، والشيخة نعيمة الاحمد الجابر الصباح رئيسة مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للرياضة النسائية، وعارف حمد العواني الامين العام لمجلس أبوظبي الرياضي وعدد كبير من المسؤولين والمهتمين بالشأن الرياضي عامة وبالمرأة خاصة.
وتقام نسخة المؤتمر الذي تنظمه أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، هذا العام تحت شعار «إلهام الأجيال» وجاء اليوم الأول حافلاً بالعديد من الفعاليات ما بين جلسات نقاشية وورش عمل بحضور أكثر من 1500 شخصية ما بين قيادات ولاعبات وطالبات، وكذلك صناع قرار.
وألقى معالي الشيخ نهيان بن مبارك كلمة أعرب فيها عن سعادته بالمشهد الرائع وحجم المشاركة، مؤكداً معاليه أن العدد الكبير للمشاركين والمشاركات يعكس أهمية الحدث وقدرته على تجاوز الصعاب والوصول للأهداف الموضوعة له.
وأوضح معاليه أن هذه النجاحات تتحقق دوماً في ظل الرعاية الكريمة لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات» التي تسعى دائماً إلى تعزيز مكانة بنت الإمارات بشكل خاص وبنت العرب بشكل عام.
وقال معاليه: من دون شك العالم أجمع شاهد على بصمات سموها في مختلف المحافل والميادين التي تخص رياضة المرأة في شتى أنحاء المعمورة، وهو الأمر الذي يعكس الرؤية الثاقبة لسموها في التأكيد على أن المرأة جزء أصيل لا يتجزأ من أي حضارة ومنوط به مثل الرجل تماماً تطوير المجتمعات والرقي بها.
ووجه معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان الشكر إلى القيادة الرشيدة للدولة التي توفر متطلبات النجاح كافة على أرض الواقع، مشدداً على أن رياضة المرأة في الإمارات تشهد تطوراً ملحوظاً بفضل هذا الدعم السخي.
كما وجه التحية إلى أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية برئاسة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، على السعي الدائم نحو تطوير رياضة المرأة والمساهمة في ذلك من خلال تنظيم مثل هذه الأحداث الكبرى التي تصب في صالح الجميع.
وشارك معالي الشيخ نهيان بن مبارك الحضور بعدد من المحاور المهمة أبرزها التأكيد على عدم اقتصار ممارسة المرأة للرياضة على الممارسة الرسمية في البطولات والفرق، مشيراً معاليه إلى ضرورة ممارسة الرياضة من أجل الرياضة ومن أجل المجتمع، حيث تتيح الفرص لبناء أجساد سليمة قادرة على مواجهة التحديات وبناء المجتمعات.
أما المحور الثاني في حديث معالي وزير التسامح فتمثل في حتمية الإدراك المتزايد لأهمية وسائل الإعلام في نشر ثقافة الرياضة للجميع وبناء مجتمع صحي قائم على اتخاذ الرياضة أسلوب حياة، فضلاً على أهمية الاقتداء بالنماذج المتميزة في مختلف الألعاب وعرضها وإعطائها حقها إعلامياً لتكون خير حافز للجميع على ممارسة الرياضة والدخول في هذا العالم الواسع.
وطالب معاليه بالسعي نحو الشراكات والرعايات المهمة التي من شأنها أن تساهم في تطوير المستوى العام لمختلف الألعاب والبطولات، وأخيراً شدد معاليه على حتمية الاطلاع على الأبحاث العالمية والدراسات المتطورة في هذا المجال بهدف التعلم والاستفادة في تطوير النفس والمستوى العام للمشاركات المحلية والخارجية على الصعيد الاحترافي للمرأة في عالم الرياضة.

ألوان العلم تزهو في الفعاليات
أبوظبي (الاتحاد)

شهد عزف السلام الوطني مشاركة فاعلة من الفتيات الرياضيات في الدولة، وارتدت بنات الألعاب المختلفة ملابس بألوان علم الدولة، وتغنين بالسلام الوطني على أنغام موسيقاه التي رجت أرجاء المكان وملأته بروح حب الوطن.

قياس الوزن والعضلات هدية «صحة أبوظبي»
أبوظبي (الاتحاد)

شهدت قاعة المؤتمر حضوراً لافتاً من الجهات الداعمة لرياضة المرأة عبر أجنحة خاصة قدمت خدماتها للزوار، ووصل عدد الأجنحة التي عرضت خدماتها إلى 15 جناحاً أبرزهم جناح هيئة الصحة في أبوظبي الذي وفر خدمات خاصة للزوار تمثلت في قياس الوزن وقياس نسبة الدهون والعضلات في الجسم عبر فحص شامل ورسمي. وشهد جناح هيئة الصحة إقبالاً كبيراً من زوار المؤتمر، ولم يكن جناح هيئة الصحة هو الوحيد في بهو صالة أرض المعارض وشارك أكثر من جناح أهمها جناح بطولة كأس العالم للأندية الذي شهد إقبالاً كبيراً من الحضور للتعرف على تفاصيل البطولة، وكذلك جناح نادي العين للسيدات والأولمبياد الخاص وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ومبادرة جسدك أمانة.