صحيفة الاتحاد

الإمارات

الإمارات تحتفل بيوم العلم

أبوظبي (الاتحاد)

تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة صباح اليوم، وفي تمام الساعة الحادية عشرة صباحاً بيوم العلم، في أعقاب دعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، كل الجهات الاتحادية والجهات التابعة لها إلى مشاركة وطنية واسعة برفع علم الدولة على السارية وفي وقت واحد.
وكان صاحب السمو قد وجه بتقديم الاحتفال بيوم العلم لهذا العام إلى الثاني من نوفمبر بدلاً من الثالث من نوفمبر، من خلال تغريدات سموه في تويتر، حيث قال: «ندعو جميع مؤسساتنا ووزاراتنا ومدارسنا وجهاتنا الحكومية لتوحيد رفعه الخميس 2 نوفمبر 11 صباحاً في وقت واحد، وبقلب واحد نابض بعشق تراب بلدنا»، مضيفاً سموه: «نريد أن نراه على بيوتنا ومزارعنا ومرافقنا.. نريده في السماء.. عالياً كطموحاتنا عزيزاً كنفوسنا خفاقاً على جميع أركان وطننا».
من جانبها، دعت الأمانة العامة لمجلس الوزراء كل الجهات إلى التقيد والالتزام بالدليل الإرشادي لاستخدام علم الإمارات، والذي يوضح المواصفات القياسية المعتمدة للعلم والسارية، وإرشادات استخدامها، كما يضم النماذج الإرشادية للمواصفات الفنية، وبروتوكول العلم، إضافة إلى تطبيقاته الأخرى، ويمكن الحصول على نسخة منه من خلال الموقع الإلكتروني لمجلس الوزراء.
ويوم العلم يعد مناسبة وطنية يتم خلالها رفع العلم على المباني والمرافق والمؤسسات، تعبيراً عن الانتماء والولاء للوطن وقيادته الرشيدة والتمسك بقيم الاتحاد التي أرساها الآباء المؤسسون، وتزامناً مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، رئاسة دولة الإمارات.

حمدان بن راشد
نائب حاكم دبي وزير المالية:
علم الإمارات يحمل روح وقيم بلادنا
أبوظبي (وام)

أكد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، أن الاحتفال بيوم العلم يجسد ثقافة احترام أبناء شعبنا لعلم الإمارات، بصفته رمزاً لسيادة الدولة ووحدتها، والانتماء للوطن.
وأضاف سموه: لقد استطاعت دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، تحقيق إنجازات شامخة سطرت من خلالها اسم الإمارات بأحرف من نور في المحافل الإقليمية والعالمية إنجازات تجاوزت مرحلة التخطيط والنهوض بالحاضر لترسم المستقبل برؤية استشرافية تبني للأجيال القادمة. وأشار إلى أنه من خلال احتفائنا بيوم العلم، نجدد انتماءنا وولاءنا المطلق لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والذي شهدت دولة الإمارات تحت رئاسته نهضة شاملة في جميع الميادين.
وقال: نهدف من هذا الاحتفال إلى ربط أبنائنا والأجيال الناشئة بموروثهم الوطني والثقافي، وتعريفهم بالجهود والتضحيات التي بذلها الآباء المؤسسون في قيادة هذه المسيرة التنموية، ولنجدد العهد والالتزام بثوابتنا الوطنية النابعة من ولائنا وانتمائنا ووفائنا للوطن وقيادته، مشيراً إلى أن «أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها يرفعون علم الدولة في تأكيد جديد بأن الإمارات أرض الخير والعطاء، وأن علم الدولة يحمل روح وقيم دولة الإمارات في أن تكون منارة للخير والعطاء والمعرفة والثقافة، وعلى مختلف الصعد الإقليمية والعالمية، حفظ الله الوطن وعلم الوطن وإلى مزيد من التقدم والازدهار».

أمل القبيسي
رئيسة المجلس الوطني الاتحادي:
«يوم العلم» يجسد التلاحم بين القيادة والشعب
أبوظبي (وام)

أكدت معالي الدكتورة أمل عبد الله القبيسي، رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، أن يوم العلم يمثل ملحمة إماراتية تعلي أمجاد الوطن التي سطرتها سواعد أبناء مخلصين جسدوا قيم الولاء والانتماء لهذه الأرض، لتصبح الإمارات منارة بين الأمم، نفاخر بها العالم.
وقالت معاليها: إن هذا اليوم يجسد أسمى معاني الوحدة والتلاحم وبناء الأوطان بعزيمة القادة المؤسسين، وبهذه المناسبة نرفع العلم اليوم، ونرفع معه حباً وتقديراً عاليين إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو حكام الإمارات، على جهودهم الوطنية ومبادراتهم المتواصلة ليبقى الوطن شامخاً عزيزاً، وتبقى رايته رمزاً للعزة والفخر والشموخ.
وأشارت القبيسي إلى أن «يوم العلم» يمثل بالفعل مناسبة وطنية تعلي قيم الوفاء لمسيرة عظيمة لباني الوطن، المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، ومناسبة لتجديد العهد لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، وشعب الإمارات الغالي، ونعاهدهم على أن تكون راية الوطن صوب أعيننا دائماً ومصالحه والحفاظ على مكتسباته هي أولى أولوياتنا.

نهيان بن مبارك
وزير التسامح :
يوم للفخر والاعتزاز بمكانة الوطن ومنجزات القيادة
أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، أن احتفالات الدولة بيوم العلم مناسبة تحظى باعتزاز كبير، وفخر عظيم، فهو العَلَم الخفّاق، الذي رفعه بيديه الكريمتين، ولأول مرة: المؤسس المغفور له الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه)، إيذاناً بقيام دولتنا العزيزة، دولة الإمارات العربية المتحدة.
وقال معاليه: إننا ونحن نحتفل بعَلَم الإمارات اليوم، فإنما نؤكد من جديد، فخرنا واعتزازنا، ببلدنا الإمارات، وبمكتسباتها الوطنية الهائلة في كافة المجالات، نفتخر ونعتز بالقيم والمبادئ التي تحرص عليها، هذه الدولة الرائدة – نفتخر ونعتز بنظام الدولة، وقادتها، وأبنائها وبناتها، وبالمحبة العميقة بين القيادة والشعب – نفتخر ونعتز بما تمثله الدولة من نموذج حضاري فريد ومتطور، في التسامح والتعايش والتعارف واحترام الآخر، وما صاحب ذلك من سلام واستقرار، ونجاح كبير في التنمية والتعمير والبناء.

وأكد معاليه، أن مناسبة يوم العَلَم، هي مناسبة فخر واعتزاز بجنودنا البواسل في القوات المسلحة الذين يضربون المثل رائعاً ونبيلاً، في الذود عن الوطن، وحماية كافة مكتسباته وإنجازاته، ونرفع فيها أيضاً تحية وفاء وإجلال، لشهدائنا الأبرار، الذين ضحّوا بأرواحهم الشريفة والطاهرة، في ظلّ عَلَم الإمارات المجيد، الذي يمثل لنا جميعاً، رمز العزة والإنجاز ففي جنات الخلد مثواهم، وستظل أرواحهم الطاهرة، وتضحياتهم الغالية، وهي تمثل لنا جميعاً، مصدر إلهام، وانتماء ووفاء لهذا الوطن العزيز.

بلحيف النعيمي
وزير تطوير البنية التحتية:
العلم رمز وحدتنا واتحاد قلوبنا ومصدر فخرنا
دبي (وام)

أكد معالي الدكتور عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان، أن العلم هو رمز وحدتنا، واتحاد قلوبنا، ومصدر فخرنا، ورمز احترام دولتنا، مجددين العهد على خدمته ورفعته، وبذل الروح من أجله، ليبقى شامخاً خفاقاً قوياً كشموخ وقوة أبناء الإمارات.
وقال معاليه: «إن شعب الإمارات يتفاعل برفع علم الدولة على الدوائر والمؤسسات والمنازل في هذه المبادرة التي تمثل رسالة لأبناء الوطن للمحافظة على الاتحاد ومكتسباته، وتعزيز هذا الرمز الوطني، في ظل القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، «حفظه الله»، في ذكرى تولي سموه رئاسة الدولة، مشدداً على أن العلم هو رمز للدولة وعزتها وقوتها، وإعلاء لقيمة الاتحاد والانتماء للوطن، ورسالة لتعميق الوعي الوطني.
وأشار إلى أن توحيد رفع العلم في وقت واحد يعد رسالة تؤكد أن البيت متوحد، وترسخ معنى الولاء والانتماء للوطن، حيث تجتمع سواعد المواطنين تحت رايته، لتعكس اللحمة الوطنية والانتماء الوطني، وتؤكد ما توليه قيادتنا الرشيدة من اهتمام وحرص على تعميق أواصر المحبة والتواصل بين جميع أبناء الوطن، وبما يعزز تلاحم القيادة مع الشعب، ويضمن حياة مستقرة ينعم فيها الجميع بالحب والأمان، في ظل القيادة الحكيمة التي لا تدخر جهداً في سبيل تحقيق آمال وتطلعات أبناء الوطن.

محمد البواردي
وزير دولة لشؤون الدفاع:
رمز لمعانٍ وطنية سامية تسودها الوحدة والانتماء
أبوظبي (وام)

أكد معالي محمد بن أحمد البواردي، وزير دولة لشؤون الدفاع، أن احتفال دولة الإمارات بـ«يوم العلم» في الثالث من نوفمبر من كل عام، إنما هو احتفال بمنجزات تاريخية عظيمة، ورحلة عطاء طويلة، كما أنه يجسد معاني الوحدة الوطنية تحت رمز وعنوان مسيرة الاتحاد، حيث تتوحد مشاعر الجميع ابتهاجاً ومحبة ووفاء لهذا الرمز الوطني، لتعبر عن فرحة كبيرة مشتركة بين أبناء مجتمع دولة الإمارات بجميع شرائحه.
وقال معاليه: «لقد جاء إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، «رعاه الله»، بأن يكون تاريخ الثالث من نوفمبر من كل عام يوماً للعلم، تزامناً مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، «حفظه الله»، مقاليد الحكم. وشدد معالي محمد بن أحمد البواردي على أن احتفال وزارة الدفاع في هذه المناسبة الوطنية الغالية هو تعبير صادق لروح الولاء والانتماء، وتعزيز لمكانة العلم، وترسيخ لمبدأ احترامه كرمز وطني، واحتفاء يرمز إلى معانٍ وطنية سامية، تسودها روح الوحدة والترابط والانتماء.
وأكد معاليه أهمية الاحتفال بيوم العلم، وإطلاق المبادرات الوطنية في كل وزارة ودائرة وبيت، ليظل علم الدولة مرفوعاً وشامخاً، يصدّر للعالم أجمع أجمل معاني الوحدة الوطنية والتلاحم والوفاء، وتتجلى بأجمل صورها في أيدي الأطفال قبل الكبار، حاملة أعلام الدولة بفرح وفخر، ليظل هذا العلم رمزاً وطنياً غالياً.

سلطان الجابر
وزير دولة:
مناسبة للتعبير عن عمق الانتماء للوطن
أبوظبي (وام)

رفع معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير دولة رئيس مجلس إدارة المجلس الوطني للإعلام، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة«حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام الإمارات، بمناسبة «يوم العلم» الذي يصادف الثالث من نوفمبر من كل عام.
وأكد معالي الدكتور سلطان الجابر، أن يوم العلم مناسبة للتعبير عن عمق الانتماء للوطن تتجسد فيها وحدة المجتمع وتلاحمه بأروع معانيها، وهي تتيح فرصة نجدد من خلالها العهد للقيادة على المضي قدماً في السير على النهج الذي رسمه الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، والتشبث بالقيم والثوابت الوطنية التي أرساها ورسخها، والتي جعلت الإمارات نموذجاً لقوة الاتحاد ومنارة للتسامح والعيش المشترك، وقدوة في البذل والعطاء.
وأوضح أن الاحتفال بالمعاني السامية التي يمثلها يوم العلم، مناسبة نعبر من خلالها عن تمسكنا بموروثنا الثقافي والحضاري، وحرصنا على المحافظة على مكتسباتنا وصون منجزاتنا الوطنية، مؤكداً أن يوم العلم هو رمز راسخ لحاضرنا الذي ننطلق منه بثبات نحو آفاق أوسع من البناء والتنمية، وصولاً لتحقيق رؤية القيادة في صناعة مستقبل أفضل لأجيالنا القادمة تكون فيه الإمارات عنواناً للحضارة والتقدم.

سعيد عيد الغفلي
رئيس هيئة أبوظبي للإسكان:
تجسيد لصورة إماراتية مشرقة
أبوظبي (الاتحاد)

تقدم معالي سعيد عيد الغفلي، رئيس هيئة أبوظبي للإسكان، بمناسبة يوم العَلَم بأجمل التهاني والتبريكات إلى قيادة دولة الإمارات، ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وسمو أولياء العهود، داعياً الله العلي القدير أن تبقى راية دولة الإمارات عالية شامخة، وأن تحقق إماراتنا الحبيبة المزيد من التقدم والرقي.
وقال إن الاحتفال بيوم العَلَم يجسد أسمى معاني الوحدة والتلاحم، ويجدد العهد للآباء المؤسسين الذين تجاوزت رؤيتهم وبصيرتهم الحاضر لتلامس آفاق المستقبل، وكذلك يجدد الولاء للقيادة والانتماء للوطن الغالي، وتجسيداً لصورة إماراتية مشرقة تخفق الرايات فيها في كل الأماكن.
وأضاف أن «يوم العلم» شاهد حي على التفاعل الوطني، والتلاحم بين أبناء الوطن، وتعزيز الشعور بالانتماء للوطن، وترسيخاً لصورة الإمارات، وتقديراً لمكانة العلم في قلوب أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها، ما يعكس محبة ووفاء شعب الإمارات لقيادته الحكيمة، برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، قائد مسيرة نهضة الإمارات وتقدمها على مختلف الصعد، المحلية والإقليمية والدولية.

علي راشد النعيمي
رئيس دائرة التعليم والمعرفة:
دليل للعزة ورمز للوحدة وتلاحم أبناء الوطن
العين (وام)

أكد معالي الدكتور علي راشد النعيمي رئيس دائرة التعليم والمعرفة الرئيس الأعلى لجامعة الإمارات، في تصريح بمناسبة يوم العلم، «إننا نقفُ اليوم بكل شموخٍ وكبرياء، لنحتفل جميعاً بيوم العلم، رمز وحدتنا وهويتنا الوطنية، والذي يأتي متزامناً مع ذكرى غالية على نفوسنا، ألا وهي تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، «حفظه الله» مقاليد الحكم، لتمضي بقيادته مسيرة البناء والنماء، ونؤكد وقوفنا خلف قيادتنا الرشيدة، مجددين عهد الوفاء والولاء.
وقال معاليه، «في هذه المناسبة الوطنية، تجديد وتوثيق لمكانة العلم الإماراتي، والذي هو دليل للعزة، ورمز للوحدة، وتلاحم أبناء الوطن، حيث ينعم الجميع في ظله بالأمن والاستقرار، ويأتي ذلك امتداداً لمسيرة العطاء التي بدأها الآباء المؤسسون الذين رفعوا راية الوطن عالية وأخلصوا له».
وأضاف معاليه، أن العلم ازداد رفعة وكرامة وتشريفاً، عندما جسد أبناء الإمارات الأبطال أبهى صور التضحية والفداء، دفاعاً عن وطنهم وأمتهم يمثلون العزة والكرامة.
وهنأ معاليه بهذه المناسبة الغالية قيادتنا الرشيدة، وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

حمد الحر السويدي
رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة:
رمزٌ الوحدة وعنوان لمجد وعزة وطننا
أبوظبي(الاتحاد)

قال معالي حمد الحر السويدي، رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة، بمناسبة يوم العلم،« تزدان دولتنا بألوان العَلَم في هذه المناسبة التي تأتي تزامناً مع الاحتفال بتولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، مقاليد الحكم، وترفرف الرايات في جميع أنحاء الدولة، تعبيراً عن الاعتزاز والولاء، فالعلم رمزٌ للوحدة والانتماء، وبكل بساطته يمثل جوهر وجودنا وعنواناً لمجد وعزة وطننا، وعنوان الفرح والسعادة وأمانة تتوارثها الأجيال. وأضاف معاليه،«بكل فخر واعتزاز ننضم اليوم إلى أبناء الوطن برفع العلم والاحتفال بهذا العرس الوطني والشعبي لوطن عزيز معطاء، وقيادة تضع مصالح شعبها في مقدمة أولوياتها.
في هذا اليوم، نقف وراء قيادتنا الرشيدة لنقدم لشعوب العالم نموذجاً يحتذى به من الترابط والتلاحم بين القيادة والشعب لخدمة الوطن، ورفع رايته عالياً لترفرف في السماء بكل رفعة وشموخ.
وقال معاليه، «نحن في جهاز أبوظبي للمحاسبة نثمن هذه الراية الشامخة التي ترفرف في سماء وطننا الغالي، ونؤكد التزامنا بالعمل بكل طاقتنا للحفاظ على المكتسبات التي تم تحقيقها من خلال الارتقاء بمبدأ المحاسبة والشفافية، وتطبيق أفضل الممارسات، في التحقق من صحة ودقة التقارير المالية والتزام الجهات الخاضعة بالقوانين وقواعد الحوكمة للارتقاء بمبدأ المساءلة.
مختتماً تصريحه قائلاً،«بالأصالة عن نفسي، وبالنيابة عن موظفي جهاز أبوظبي للمحاسبة، نجدد عهد الولاء والوفاء لقيادتنا الرشيدة، ونؤكد أن كل يوم هو بمثابة «يوم علم».