الرياضي

حمدان بن راشد يعتمد تطوير استاد حميد الطاير

مجسم لاستاد حميد الطاير (من المصدر)

مجسم لاستاد حميد الطاير (من المصدر)

وليد فاروق (دبي)

اعتمد سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس نادي النصر، مشروع تطوير استاد حميد الطاير، ليكون الصرح الثاني في النصر مع استاد آل مكتوم الذي يجرى العمل عليه حالياً، مع زيادة الطاقة الاستيعابية للملعب الجديد.
وكانت صحيفة «الاتحاد» انفردت أمس الأول، بنشر خبر تطوير ملعب حميد الطاير، ليكون واحداً من المفاجآت التي تشملها أعمال التطوير الجارية حالياً على هامش استاد آل مكتوم المزمع الانتهاء منه العام المقبل، وقبل استضافة الإمارات نهائيات كأس آسيا 2019، ويتضمن المشروعات أيضاً متحفاً رياضياً على أعلى مستوى مشابهاً لمتحف برشلونة الإسباني المقام باستاد «الكامب نو»
وأعلن النصر أمس عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن الاستاد الجديد يشمل أيضاً مرافق حديثة، ويضم 6 غرف لتبديل الملابس، وغرفة للمدربين، واستراحة حكام، مع وجود عيادة داخلية، وصالة لكبار الزوار مزودة بمصعد كهربائي، وصالة تمارين رياضية، وغرفة فحص المنشطات، كما يتوفر عدد من المرافق الصحية.