الرياضي

منتخبنا يخسر أمام البرتغال في افتتاحية «شاطئية القارات»

منتخب الشاطئية يخسر أمام البرتغال (من المصدر)

منتخب الشاطئية يخسر أمام البرتغال (من المصدر)

رضا سليم (دبي)

خسر منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية مبارياته الأولى أمام البرتغال 4-6، في كأس القارات التي انطلقت أمس في منطقة مراسي الخليج التجاري على قناة دبي المائية، وتتواصل حتى 4 نوفمبر المقبل، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، فيما خسر منتخب مصر أمام البرازيل 3 - 11، في افتتاح المجموعة الأولى، التي شهدت 24 هدفا في أول جولة.
ويلتقي منتخبنا مع مصر في الساعة الرابعة والربع مساء اليوم في الجولة الثانية للبطولة، فيما يلتقي البرازيل مع البرتغال في الساعة الخامسة والنصف، تليها مباراة اراجواي مع روسيا في الساعة السادسة و45 دقيقة، وتقام المباراة الأخيرة بين المكسيك وإيران في الساعة الثامنة مساءً.
وتختتم تصفيات دور المجموعات المؤهلة إلى منافسات دور نصف النهائي في ثالث أيام البطولة غداً، حيث يلتقي المكسيك مع باراجواي في الساعة الرابعة والربع عصر غد، تليها مباراة منتخب مصر مع منتخب البرتغال في الساعة الخامسة والنصف، ويلتقي منتخبنا الوطني مع منتخب البرازيل في الساعة السابعة إلا ربع، كما يلتقي فريق إيران مع فريق روسيا في الساعة الثامنة مساء.
جاءت بداية مباراة منتخبنا والبرتغال، لمصلحة الضيوف بالتقدم بهدف في الدقيقة الأولى عن طريق ليوناردو سانتوس، والذي استغل خطأ دفاعيا، ويضغط لاعبو منتخبنا، ويهدر البرتغال أكثر من فرصة، ويحاول علي كريم ووليد بشر وعلي عباس ووليد محمد، إلا أن الدفاعات البرتغالية كانت قوية، وينقذ محمد الجسمي حارس منتخبنا مرماه من هدف محقق، ويسدد وليد بشر كرة قوية.وينجح البرتغال في تسجيل الهدف الثاني قبل دقيقتين من نهاية الشوط عن طريق برناردو سانتوس، من كرة سهلة تمر من محمد الجسمي، إلا أن علي محمد نجح في تقليص الفارق من تسديدة قوية قبل 18 ثانية من نهاية الشوط الأول الذي حسمه البرتغاليون 2-1.
مع بداية الشوط الثاني، يدخل منتخبنا بكل قوية، ويخرج أندريد حارس البرتغال بالبطاقة الحمراء، بعدما منع فرصة هدف، ويحتسب الحكم خطأ لمصلحة منتخبنا، وينجح علي كريم في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة الثانية، ويخرج الحكم البطاقة الحمراء الثانية في المباراة للاعب برناردو سانتوس الذي عرقل علي كريم، والذي لم يستغل الخطأ، وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس البرتغالي البديل تياجو فيرارا.
يعود البرتغاليون من العودة مجدداً والتقدم في الدقيقة 8، من تسديدة قوية عن طريق جوردان سانتوس، ويضع منتخب بلاده في المقدمة 3-2، وهو ما انتهت عليه نتيجة الشوط الثاني.
لم تتوقف محاولات منتخبنا من أجل إدراك التعادل مع بداية الشوط الثالث، إلا أن جوردان سانتوس نجح في إضافة الهدف الثاني له والرابع لفريقه، ووضع منتخبنا في مأزق، إلا أن هشام المنتصر ينجح في تقليص الفارق قبل 5 دقائق من نهاية اللقاء، 4-3، وبعد دقيقة واحدة ينجح اللاعب نفسه في تحقيق التعادل 4-4، وقبل دقيقة من النهاية يسجل جواو سيلفا الهدف الخامس لفريقه من تسديدة قوية تخدع محمد حمزة حارس منتخبنا، وفي آخر 3 ثوان ينجح جوردان في تسجيل الهدف السادس، وتنتهي المواجهة بفوز البرتغال على منتخبنا 6-4.
في الوقت نفسه بدأ البرازيل مشوار الدفاع عن لقبه بالفوز على مصر 11-3 في افتتاح مباريات المجموعة الأولى، وانتهى الشوط الأول 2-1 بعدما قدم «الفراعنة بهدف»، وبعدها رد «السامبا» بهدفين، وظلت المستويات متقاربة مع نهاية الشوط الثاني 4-3 للبرازيل إلا أن «السامبا» تغير في الشوط الثالث والأخير ونجح في تسجيل 7 أهداف، فيما فشل منافسه في الرد بأي أهداف، لتنتهي 11-3، ويكشر حامل اللقب، ويعلن أنه قادم بقوة للاحتفاظ باللقب خاصة أنه سبق له الفوز بالكأس مرتين كما فاز ببطولة العالم 14 مرة.من جانبه، أبدى محمد المازمي مدرب منتخبنا الوطني رضاه عن المستوى الذي ظهر به جميع اللاعبين في المباراة أمام البرتغال، وقال: قدمنا مستوى جيداً أمام البرتغال بطل العالم السابق، وبالطبع لدينا الأفضل الذي سنقدمه، وتحرك الفريق بعدما دخل مرمانا هدفان، وعلينا أن نركز في المباراة المقبلة أمام مصر في الجولة الثانية اليوم.وأضاف أن المنتخب يضم عدداً من العناصر الجديدة ولكن كرة القدم الشاطئية بحاجة إلى دوري ومباريات كثيرة للاعبين لأن توقف المباريات دائما ما يكون سبب هبوط مستوى اللاعبين، وهو ما حدث مع المنتخب، حيث توقفنا لفترة ثم لعبنا مباراتين وديتين، وعندما نتعامل مع بطولة بهذا الحجم علينا أن يكون استعدادنا أكثر وأن يكون المنتخب لعب عددا كبيرا من المباريات.

اللجنة المنظمة تهزم الإعلاميين
دبي (الاتحاد)

فاز فريق اللجنة المنظمة للبطولة على الإعلاميين 6 / 2، في اللقاء السنوي أمس، حيث سجل أهداف اللجنة المنظمة عمران الجسمي، وأحمد إبراهيم، وعلي محمد وجوان كوسكو، فيما أحرز هدفي الإعلاميين بشار هلال ورضا سليم.