دنيا

العروض الفنية التايلاندية والأكروبات تبهر جمهور «دبي للتسوق»

عدد من الزوار يتابع الاستعراضات الفنية  (الصور من المصدر)

عدد من الزوار يتابع الاستعراضات الفنية (الصور من المصدر)

تفاعل زوار مهرجان دبي للتسوق 2013، مع الفعاليات الفنية والثقافية والترفيهية والترويجية، التي تم تجهيزها لضيوف دبي في هذه الفترة، وتتولى مؤسسة دبي للفعاليات والترويج التجاري تنظيمها وإدارتها، وأقبل الزائرون على مشاهدة عرض الأكروبات على خشبة المسرح المخصص لذلك داخل المراكز التجارية، حيث يصطف المئات من عشاق الاستعراض للاستمتاع بأداء الفرق التي يجيد أفرادها أداء الحركات التعبيرية الصعبة، والتي تعتمد على اللياقة البدنية المرتفعة والسرعة وحسن توقع أداء الزملاء، وظهرت واضحة علامات الإعجاب والإنبهار على زوار المهرجان.


دبي (الاتحاد) - تستضيف المراكز التجارية في دبي فستيفال العديد من العروض الفنية، التي تنال إعجاب الزوار، وضيوف مهرجان دبي للتسوق، خاصة العروض التي تتضمن الأكروبات والعرض التايلاندي فضلاً عن عرض الأطفال.
ونقل العرض التايلاندي عقول وخيال المشاهدين من مسرح دبي فستيفال سيتي إلى تايلاند، حيث قدمت العرض فرقة متخصصة في الفنون الشعبية التايلاندية أدت عضواتها الاستعراضات الفولكلورية المعروفة عن هذه الدولة الآسيوية الثرية بالتراث الفني والثقافي، وشجَّع الجمهور العارضات طوال فترة العرض.
وفاق عرض الأطفال كل توقعات النجاح، حيث أقبلت العائلات على متابعة فقراته استجابة لرغبات أطفالهم الذين اجتذبتهم الألوان لملابس أعضاء الفرقة وعروضها السريعة، والموسيقى المصاحبة للعروض، وتضمنت عروض الأطفال مشاركة دمية بالونية ضخمة، شاركت الفرقة في أداء الفقرات على المسرح، وشدت أنظار الكبار والصغار معاً.
كما تضمن العرض فقرات للمهرجين، وبعض شخصيات والت ديزني الشهيرة، وبعض الفقرات الغنائية التي تفاعل معها الأطفال بالحركة والغناء، بينما شارك المهرج ذو الأرجل الطويلة في رسم الابتسامة على وجوه الأطفال وذويهم خلال العرض.
واعتلى الأطفال خشبة المسرح لمشاركة أعضاء الفريق التمثيل والغناء، وساعد أعضاء الفريق الأطفال على التفاعل مع العرض، بينما واصل الصغار التصفيق وتحية الجمهور في نهاية العرض.
مدينة الذهب
وتواصل دبي مدينة الذهب التألق خلال مهرجان دبي للتسوق مع الجوائز الذهبية القيمة التي يفوز بها المحظوظون عند مشاركتهم في سحوبات الذهب اليومية الكبرى، حيث تمنح مجموعة الذهب والمجوهرات رُبع كيلوغرام من الذهب يومياً، بالإضافة إلى كيلو جرام واحد من الذهب أسبوعياً طوال فترة المهرجان، ويمكن الحصول على قسيمة المشاركة في هذه السحوبات بعد إنفاق 1500 درهم على مشتريات الذهب.
ويمكن للمشاركين كافة في هذه السحوبات إرسال رسالة نصية قصيرة تتضمن رقم القسيمة على الرقم 3700 للدخول في سحب يومي على 15 قطعة ذهبية على شكل تذكار خاص بترشح دبي لاستضافة معرض اكسبو 2020، كما سيحصل المتسوقون بما قيمته 1000 درهم على مشتريات الألماس على كوبونات «امسح واربح»، التي تتيح المجال أمامهم لربح جوائز فورية قيّمة تصل إلى مليوني درهم.
مسرحية كلاسيكية
ويعيد المهرجان جمهوره إلى عصر الكلاسيكيات من خلال المسرحية التي يهديها لعشاق الفن والمسرح بعنوان «رسائل حب»، والتي تعد من روائع الأعمال الكلاسيكية التي قدمها المسرح الأميركي، وتعرض على مسرح مدينة جميرا خلال الفترة من 31 يناير إلى 2 فبراير لمدة ثلاثة أيام، حيث يبدأ العرض في الثامنة مساء.
ويقدم العرض ضمن مجموعة من العروض الفنية التي يستضيفها مهرجان دبي للتسوق، والتي تتضمن عروضاً مسرحية، وأفلاماً كوميدية، وفقرات من السيرك الإيطالي، والحفلات الموسيقية والغنائية، والعديد من عروض الفرق الشعبية للدول المختلفة.
وتتناول المسرحية قصة رومانسية تجمع بين شاب وشابة، وعلى الرغم من انفصالهما المكاني يظلان على اتصال بالرسائل الرومانسية.
ويعتمد المؤلف في فكرته على إمكانية التعبير عن المشاعر بصورة شفهية، وكيف أن لا تتوافر هذه الموهبة في بعض الناس نظراً لاختلاف طبائعهم، بينما يستطيع هؤلاء أن يسجلوا هذه المشاعر بطريقة الكتابة، ويجيدون التعبير عن مشاعرهم في هذه الحالة.
العرض بطولة الممثلة الأميركية ستيفاني باورز، والممثل البريطاني ديفيد سول، وكتب القصة الكاتب المسرحي «جورني»، وأخرجها «أيان تالبوب».