الاقتصادي

مركز تجاري جديد في قلب أبوظبي بـ 1.4 مليار درهم

برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، رئيس نادي الجزيرة الرياضي الثقافي، نائب رئيس هيئة الشرف، أطلق نادي الجزيرة الرياضي الثقافي، وشركة ماجد الفطيم اليوم أعمال تشييد «سيتي سنتر الجزيرة» بأبوظبي، باستثمار قدره 1.4 مليار درهم.



 

وقال محمد حاجي الخوري نائب رئيس شركة الجزيرة للاستثمار، ورئيس مجلس إدارة سيتي سنتر الجزيرة، خلال مؤتمر صحفي اليوم، إن المركز، والمتوقع افتتاحه بداية 2021، سيضم 153 متجراً متنوعاً، موضحاً أن المساحة الإجمالية القابلة للتأجير تصل إلى 80.5 ألف متر مربع ضمن مساحة بناء قدرها 215 ألف متر مربع.

وأوضح الخوري لـ «الاتحاد» أن المشروع سيتم تمويله مناصفة بين شركة الجزيرة للاستثمار وماجد الفطيم، مشيرًا إلى توفر التمويل اللازم للمشروع من جانب الجزيرة للاستثمار.



ولفت إلى قوة سوق التجزئة في أبوظبي، في ظل الدعم الحكومي المستمر، وتواصل تنفيذ عدد كبير من المشاريع التنموية الكبرى بالإمارة، مؤكدا أن المشروع يسهم في تحقيق رؤية أبوظبي الطموحة الرامية إلى إرساء دعائم اقتصاد متين ومنافس ومستدام ومفتوح على العالم.

وأشار الخوري إلى دراسة الشركة لحجم الطلب القوي بقطاع التجزئة بأبوظبي، وحاجة السوق لمزيد من المراكز التجارية الكبرى، موضحاً أن المشروع سيضم هايبرماركت «كارفور»، و«?وكس سينما» ومركز الترفيه العائلي «ماجيك بلانيت»، إلى جانب مركز للياقة البدنية وخيارات المطاعم والكافيهات الداخلية والخارجية.

وقال الخوري: واثقون بأن وجهة الحياة العصرية الجديدة ستوفر لمرتاديها من القاطنين في أبوظبي وزوارها تجربة متكاملة وفريدة.

وشهد المراسم الرسمية لبدء أعمال تشييد «سيتي سنتر الجزيرة» سعيد محمد بن بطي القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة «الجزيرة للاستثمار»، وأعضاء مجلس إدارة شركة الجزيرة للاستثمار، وآلان بجاني، الرئيس التنفيذي لدى «ماجد الفطيم القابضة»، وروبرت ويلانيتكس، الرئيس التنفيذي لدى «ماجد الفطيم العقارية».

ويُشيّد «سيتي سنتر الجزيرة» في موقع متميز بين شارع المطار وشارع المرور في قلب العاصمة الإماراتية، وستُختار له تصاميم معمارية وداخلية عصرية.

وقال سعيد محمد بن بطي القبيسي، رئيس مجلس إدارة شركة «الجزيرة للاستثمار»، الجهة الاستثمارية لجميع أصول نادي الجزيرة الرياضي الثقافي: نؤمن في تمكين مجتمعنا والنهوض به، وسعداء بهذه الشراكة مع «ماجد الفطيم» لما تتيحه لنا من فرصة للاضطلاع بدور بارز في تشييد وُجهة جديدة للحياة المعاصرة في قلب العاصمة أبوظبي.

ومن جهته، أوضح غيث شقير، الرئيس التنفيذي، مراكز التسوق لدى ماجد الفطيم العقارية، في تصريحات صحفية، أن نسبة المطاعم والكافيهات بالمشروع تقدر بنحو 15%، كما تتضمن «فوكس سينما» نحو 16 شاشة، لافتًا إلى توفر نحو 30 متجرًا كبيرًا، ونحو 85 متجراً بمساحات صغيرة، ما يضمن توفير خيارات متنوعة تناسب كافة العملاء.

وذكر أن سيتي سنتر الجزيرة هو أول مركز تسوق بهذا الحجم تشيّده ماجد الفطيم بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، موضحاً أن العاصمة تشهد مشروعات عمرانية عملاقة، إلى جانب مشروعات البنية التحتية التي تجعلها في مصافّ أهم مدن العالم، ومنها مشروعات المواصلات والمتاحف والرعاية الصحية وغيرها الكثير، ما يجعل العاصمة الإماراتية أحد أهم أسواقنا في المرحلة المقبلة.

وأضاف: سعداء للغاية بهذه الشراكة مع نادي الجزيرة الرياضي الثقافي لبناء أول مركز تسوق يحمل علامة «سيتي سنتر» بالعاصمة الإماراتية، حيث نأمل أن نحقق معًا رؤية ماجد الفطيم المتمثلة في توفير أسعد اللحظات لكل الناس كل يوم.

وتابع شقير: يعد «سيتي سنتر الجزيرة» أحدث شراكة استثمارية تعلن عنها «ماجد الفطيم» في قطاع التجزئة والترفيه بالعاصمة الإماراتية، وتوطد الشراكة الجديدة ريادتها في قطاع التجزئة والترفيه، إماراتياً وإقليمياً، حيث يعد المشروع، أول مركز تسوق يحمل علامة «سيتي سنتر» بالعاصمة الإماراتية.

وأشار شقير إلى تطور الأعمال بمشروع «ماي سيتي سنتر مصدر» بأبوظبي، والذي تم إطلاقه مطلع العام الحالي باستثمارات 300 مليون درهم، والمتوقع افتتاحه بحلول 2019، ليصل بذلك إجمالي استثمارات المجموعة بأبوظبي لنحو 1,7 مليار درهم، معربا عن تطلعه لزيادة أعمال المجموعة بالعاصمة.

وأكد أن هذان المشروعان في أبوظبي، وغيرهما من المشاريع قيد التنفيذ في أنحاء الدولة، يعززان صدارة «ماجد الفطيم» في سوق التجزئة والترفيه بالدولة، وإسهامها في تعزيز زخم اقتصادها.

إلى ذلك، كشف غيث شقير الرئيس التنفيذي لمراكز التسوق لدى ماجد الفطيم العقارية عن بدء الشركة أعمال البنية التحتية بمشروع «سيتي سنتر الجزيرة» مؤخرًا، متوقعًا طرح مناقصة أعمال البناء الأساسية لاختيار المقاول الرئيسي قبل نهاية العام الحالي.

وقال شقير ل «الاتحاد» إن بدء تطوير مشروع «سيتي سنتر الجزيرة» يأتي في إطار استراتيجية طموحة تشمل زيادة استثمارات ماجد الفطيم بالإمارات بقيمة 30 مليار درهم بحلول العام 2026، لترتفع من 18 مليار درهم حاليا لنحو 48 مليارا درهم بحلول 2026.

وأوضح أن «ماجد الفطيم» تمتلك وتدير 21 مركز تسوّق و12 فندقاً وثلاثة مشاريع مدن متكاملة بالإضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء.

وتتضمّن مراكز التسوّق التابعة للمجموعة، «مول الإمارات»، و«مول مصر»، ومراكز «سيتي سنتر»، ومراكز التسوق المجتمعية «ماي سيتي سنتر»، بالإضافة إلى أربعة مجمّعات تسوّق بالشراكة مع حكومة الشارقة، كما أنّ للشركة امتياز الاستخدام الحصري لاسم «كارفور» في 38 سوقاً على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا وآسيا.

وذكر شقير أن سوق أبوظبي يشهد نموا ملحوظا بقطاع التجزئة، حيث ينمو عدد السكات بنحو 5% سنوياً، وهناك طلب مرتفع على الخدمات والسلع بالإمارة، حيث تؤكد الدراسات عدم حدوث أي تراجع جذري في عادات أو حجم مشتريات المقيمين بالعاصمة فيما يتعلق بالمراكز التجارية والمولات الكبرى.