الإمارات

بالصور.. «البيت متوحد» تكرم الرعاة والشركاء الاستراتيجيين لعام 2016

  جبر السويدي يتوسط المكرمين  (تصوير شادي ملكاوي)

جبر السويدي يتوسط المكرمين (تصوير شادي ملكاوي)



عمر الأحمد (أبوظبي)

كرمت جمعية «البيت متوحد»، يوم أمس، الشركاء الاستراتيجيين والمشاركين في مبادرات الجمعية والجهات الراعية لها في مجلس البطين بأبوظبي، بحضور جبر محمد غانم السويدي مدير عام ديوان ولي عهد أبوظبي.



وشاهد الحضور مادة فيلمية على العديد من المبادرات، التي تم تنفيذها خلال الأعوام المنصرمة، إضافة إلى أهم الأفكار التي تعتزم الجمعية تنفيذها خلال المرحلة المقبلة.

وقد حرص جبر محمد غانم السويدي، على التعرف من المسؤولين في جمعية البيت متوحد، إلى النتائج والأهداف التي تم تحقيقها والفئات والمناطق المستهدفة.

ثم قام بتكريم الجهات والشركات المشاركة في برامج ومبادرات البيت متوحد.



حضر فعالية التكريم سيف علي القبيسي رئيس مجلس إدارة جمعية «البيت متوحد»، وعلي غانم الرميثي مدير تنفيذي إدارة الأعمال المساندة بديوان ولي عهد أبوظبي، وعدد من المسؤولين بالجهات والشركات الراعية لمبادرات الجمعية.

وأعرب جبر محمد غانم السويدي عن سعادته بما حققته جمعية البيت متوحد من أنشطة وأعمال تركت أثراً في الواقع الاجتماعي، ورسخت مكانة الجمعية في المجتمع بمبادراتها وفعالياتها المختلفة وبتنوع البرامج المجتمعية، التي شملت معظم المجالات التعليمية والصحية والاجتماعية.



وقال السويدي: «أحد محاور عام الخير الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يتمثل في المسؤولية الاجتماعية التي تمثل أحد أهم أهداف الجمعية، من خلال تبني المبادرات المجتمعية المختلفة، التي تصب في خدمة التنمية المستدامة للوطن، مشيراً إلى أن قيم الخير والعطاء والتلاحم والتضامن، التي يؤكدها دائماً صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، كانت نبراساً لعمل ومنهج جمعية البيت متوحد.



شراكات متنوعة

ويضم شركاء جمعية البيت متوحد مجموعة متنوعة من الجهات والشركات، حيث تم تكريم كل من غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، وبنك أبوظبي التجاري، وشركة أبوظبي الوطنية للتأمين، ومجموعة علي الملا «أريج الأميرات»، وشركة المسعود للسيارات، وشركة جوجل، والشركة العربية، وفندق نادي ضباط القوات المسلحة، وشركة الاتصالات «اتصالات»، وبنك الخليج الأول، و«المقاولون الخليجيون»، والاتحاد لصناعة الأنابيب، وشركة كيبكو، وشركة الجرافات البحرية الوطنية، وشركة توتال، وشركة بل بوتنجر، وبنك مونتريال.



كما تم تكريم الشركاء الداعمون لمبادرة الفن للتوعية، وهم شركة الإنشاءات البترولية الوطنية، وأون لاين للمزادات، وآرهت هب أبوظبي، والسركال افنيو، وآرت سنترال، إضافة إلى تكريم الفنانين المشاركين في مبادرة الفن للتوعية وهم: بدور آل علي، صفية المحرزي، عبدالقادر السعدي، رحيم سالم، نور السويدي، ميثاء دميثان.

وشمل التكريم الداعمين لبرنامج سفراء القطاع الخاص، وهم: خيارات، والواحة كابيتال، ومركز دلما للدراسات، وفيليبس، وماستر كارد، والصايغ للإعلام، ويونيليفر، وكليفورد تشانس، كما تم تكريم المشاركين في برنامج سفراء القطاع الخاص.



وتدعو جمعية البيت متوحد شركات القطاع الخاص وجميع أفراد المجتمع للمشاركة بالتطوع أو بتقديم الأفكار والمقترحات للمبادرات القادمة.

من جانبه، أعرب جبر محمد غانم السويدي عن شكره وتقديره للشركاء الأساسيين والمساهمين والمتعاونين مع جمعية البيت متوحد، من خلال دعم أنشطتها وأعمالها والتفاعل معها بالأفكار والمبادرات المتنوعة، وهو ما يشير إلى الوعي المجتمعي المتنامي في تعزيز قيم المشاركة والعطاء، وأثنى على المشاركين والقائمين على المبادرات الذين قدموا الدعم للجمعية، وساهموا في إنجاح مبادراتها ومشاريعها المتنوعة التي تخدم المجتمع.



تعزيز العطاء

بدوره، أكد سيف علي القبيسي رئيس مجلس إدارة جمعية «البيت متوحد» أن الجمعية تسعى من خلال مبادراتها إلى تعزيز قيم العطاء والبذل ودعم البرامج التنموية والاجتماعية، من خلال المبادرات المتنوعة والمشاريع المتعددة التي تقوم بتنفيذها في مختلف إمارات الدولة، مشيراً إلى أن التعاون وإقامة الشراكات مع العديد من المؤسسات العامة والخاصة، ساهم في إيجاد أرضية مهمة للعمل، وإنجاز برامج حيوية جديدة سواءً في الصحة أو التعليم أو الرياضة أو في أي مجال آخر له مردود إيجابي في المجتمع.



وأوضح رئيس مجلس إدارة جمعية «البيت متوحد» أن مجتمع الإمارات مجتمع متسامح يحب الخير ويسعى إليه؛ ولذلك فإن روح التعاون والتكاتف تساهم بشكل أساسي في تنفيذ مبادرات مجتمعية ناجحة سواءً من خلال الجمعية أو الجهات الأخرى المشابه، وتوفير منصات للجميع في طرح الأفكار أو تمويل وتنفيذ برامج وفعاليات مبتكرة، معرباً عن شكره وتقديره للشركاء الذين دعموا جهود جمعية البيت متوحد وساهموا بشكل فاعل ومتواصل في تنفيذ العديد من المشاريع القائمة، والتي يستفيد منها المجتمع.

وأشاد عبد الله النيادي رئيس اللجنة التنفيذية للجمعية بالتعاون القائم بين الجمعية والشركاء الأساسيين والمؤسسات العامة والخاصة، الذي كان له الأثر في إنجاح مهام وأعمال الجمعية ويعزز من ثقافة العمل التطوعي والاجتماعي وتوثيق قيم التواصل بين أفراد المجتمع.



الفن للتوعية

هي مبادرة نظمت في دبي، وتهدف إلى زيادة الوعي بـ «متلازمة داون»، وجمع التبرعات من خلال تنظيم معرض فني للأشخاص المصابين بهذا المرض، إضافة إلى إقامة مزاد فني للفنانين الإماراتيين يرصد ريعه إلى جمعية الإمارات لمتلازمة داون.



ناشئو كرة القدم

مبادرة البيت متوحد لناشئي كرة القدم في الفجيرة، حيث أقيمت هذه المبادرة بالاشتراك مع مدرسة «مانشستر سيتي» لكرة القدم، وتهدف هذه المبادرة إلى المساهمة في معالجة السمنة لدى الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 7 و14 سنة، من خلال تشجيعهم على تبني نمط حياة صحي وممارسة الرياضة، وتم بموجب هذه المبادرة إقامة 4 معسكرات للتدريب على كرة القدم، مدة كل منها أسبوع واحد، حيث تضمنت المعسكرات التدريبية مجموعة من المسابقات والمباريات التي من شأنها تعزيز شغف واهتمام الأطفال برياضة كرة القدم، وتشجيعهم على ممارستها بانتظام.

وتولى فريق مؤلف من المدربين المؤهلين لمدارس مانشستر سيتي لكرة القدم مهمة الإشراف والتوجيه بالمعسكر، كما سيحصل المشاركون على أطقم مدارس سيتي لكرة القدم.



حديقة البيت متوحد في رأس الخيمة

تهدف الحديقة السكنية، التي تبلغ مساحتها 7000 متر مربع والواقعة قرب مجلس البيت متوحد في إمارة رأس الخيمة، إلى إتاحة الفرصة للسكان في ممارسة الأنشطة الرياضية والاجتماعية المتنوعة، حيث تساهم الحديقة في تعزيز نمط الحياة الصحي، من خلال الساحة الرياضية المتعددة الاستعمالات، إضافة إلى ملاعب الأطفال، ومضمار رياضة المشي السريع، وسيتم افتتاحها في الربع الأول من سنة 2017.