عربي ودولي

وزير خارجية السودان: قوات عسكرية مشتركة مع ليبيا لضبط الحدود

طرابلس (د ب أ) - كشف علي كرتى وزير الخارجية السوداني عن سعي بلاده وليبيا لتشكيل قوات عسكرية مشتركة لضبط الحدود بين الدولتين. وقام كرتي بزيارة قصيرة لطرابلس أمس الأول بحث خلالها مع رئيس المؤتمر الوطني الليبي محمد المقريف «تعزيز العلاقات بين طرابلس والخرطوم، خاصة على مستوى التعاون الأمني والاقتصادي بين البلدين». وقال وزير الخارجية في تصريحات صحفية نشرتها وكالة السودان للأنباء (سونا) أمس: «نسعى بشكل جاد من خلال اجتماعنا بالمسؤولين الليبيين إلى تأسيس قوات عسكرية مشتركة تساهم في ضبط الحدود الكبيرة التي تربط البلدين».
وفي معرض تعليقه على إغلاق الحدود من طرف الجانب الليبي ، قال كرتي: «نحن أوائل الداعين لمحاصرة تحركات المسلحين ومهربي الأسلحة والمخدرات، ونقدر إغلاق السلطات الليبية لحدودها الجنوبية». واعتبر أن «أسبابا أمنية» اقتضت اتخاذ ليبيا هذا القرار، «خاصة أن لديها مساحة صحراوية شاسعة من الحدود، ويحتاج ضبطها إلى جهود وترتيبات خاصة».
وصوت المؤتمر الوطني الليبي منتصف ديسمبر من العام الماضي على قرار بإغلاق منافذ مدن الجنوب الليبي مع دول السودان والنيجر وتشاد والجزائر واعتبارها منطقة عسكرية مغلقة. وكانت الوكالة السودانية ذكرت أمس الأول أن زيارة كرتي لليبيا تأتي في إطار جولة تشمل تونس والجزائر بهدف إطلاع القادة الأفارقة أعضاء مجلس السلم والأمن الأفريقي على موقف السودان من المفاوضات التي تجرى بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا وشرح وجهة نظر الحكومة ومواقفها بشأن تنفيذ الاتفاقيات والمصفوفات الموقعة مع جنوب السودان.