الإمارات

اللجنة القنصلية المشتركة: العلاقات بين الإمارات ومصر شهدت تطوراً ملحوظاً بجميع مجالات التعاون

اللجنة القنصلية الإماراتية المصرية خلال اجتماعها أمس (وام)

اللجنة القنصلية الإماراتية المصرية خلال اجتماعها أمس (وام)

عقد في ديوان عام وزارة الخارجية الاجتماع الثاني للجنة القنصلية المشتركة بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية.
ترأس جانب الدولة في الاجتماع الشيخ عبدالله بن محمد بن بطي آل حامد وكيل وزارة الخارجية ومن الجانب المصري السفير علي العشيري مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية وبمشاركة عدد من ممثلي الوزارات والدوائر في البلدين.
وأكد وكيل وزارة الخارجية في الكلمة التي ألقاها في بداية الاجتماع أن كلا من دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية ترتبطان بعلاقات تاريخية قوية ومتميزة، مضيفاً أن الاجتماع جاء ليؤكد مدى حرصنا واهتمامنا لتعزيز وتطوير العلاقات وبما يخدم الأهداف والمصالح المشتركة، كما يأتي هذا الاجتماع كنتيجة للنجاح الذي حققه الاجتماع الأول للجنة والذي عقد في القاهرة في 27 يناير 2011.
كما أكد أن العلاقات الثنائية شهدت تطوراً ملحوظاً خلال السنوات الماضية شملت جميع مجالات التعاون، فعلى الصعيد التجاري وصل حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 5 ر771 مليون دولار خلال الأشهر الستة الأولى من سنة 2012.
وأضاف أنه على الصعيد القنصلي فقد زادت تنقلات مواطني البلدين سواء للتجارة أو السياحة أو العلاج أو التعليم حيث بلغ عدد الرحلات الجوية بين البلدين 67 رحلة أسبوعيا وبلغ عدد طلاب الدولة الدارسين في الجامعات والمعاهد والكليات المصرية لسنة « 2012 / 2013 « 222 طالبا وطالبة.
وأشار إلى أن عدد المصريين المقيمين بالإمارات قد وصل إلى حوالي 331 ألفا و305 مصريين حسب احصائيات النصف الأول من عام 2012 م.
ونوه بأن تلك الأرقام تشير إلى أن العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية في تطور على المستويين التجاري والقنصلي مما يعزز لدينا الانطباع بأن انعقاد هذا الاجتماع هو فرصة ثمينة لزيادة وتطوير العلاقات القنصلية بين البلدين وتقديم الاقتراحات والحلول العملية بهدف إزالة كافة العقبات، وقال إن أملنا كبير في استمرار مثل هذه الاجتماعات لتطوير وتنمية علاقاتنا الثنائية، ويزيد أملنا عندما نؤكد على ضرورة تفعيل واستمرارية عمل اللجنة القنصلية المشتركة بين البلدين ومتابعة تنفيذ توصياتها.
من جانبه أكد السفير علي العشيري مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية في كلمته التي ألقـاها أن العلاقات الثنائية بين البلدين علاقات تاريخيــة متينة وعميقة الجذور وتصب في مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين والأمة العربيــة والإسلاميـة وهناك حرص دائم على تعزيزها في كافة المجالات.
وشكر سعادته دولة الإمارات على حسن الاستضافة والجهد الذي بذلته في سبيل التحضير لهذا الاجتماع.
وتم خلال الاجتماع مناقشة عدد من الموضوعات القنصلية التي تهم البلدين والشعبين الشقيقين.
وفي ختام الاجتماع قام وكيل وزارة الخارجية ومساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية بالتوقيع على محضر اجتماع اللجنة القنصلية المشتركة.