الإمارات

«طبية الشارقة» تعقد أول ورشة عمل للتعريف باليقظة الدوائية

الشارقة (الاتحاد) - افتتح الشيخ محمد بن صقر القاسمي، وكيل وزارة الصحة المساعد، مدير منطقة الشارقة، أمس، بمركز الرقة الصحي، أول ورشة عمل للتعريف باليقظة الدوائية للمديرين الفنيين ومديري الصيدليات في جميع وحدات منطقة الشارقة الطبية.
وتهدف الورشة، والتي حضرها 45 من الأطباء والصيادلة، إلى الإبلاغ عن الأعراض الجانبية السلبية للأدوية والمستلزمات الطبية ومتابعة سلامتها، توفير المعلومات المفيدة والجديدة للكوادر الطبية والصحية ولإفراد المجتمع، الاكتشاف المبكر للأعراض الجانبية للأدوية، إضافة إلى دعم وتشجيع تقنين استعمال الأدوية للوصول لأفضل السبل في علاج المرضى وتحسين الصحة العامة. تضمنت الورشة عدة محاضرات مهمة، فقد ألقت الدكتورة وفاء الحسيني منسقة اليقظة الدوائية بإدارة التسجيل والرقابة الدوائية بديوان وزارة الصحة محاضرة بعنوان “اليقظة الدوائية في الإمارات“. تطرقت فيها إلى مفهوم اليقظة الدوائية وارتباطها بسلامة المرضى والتعريف بحملة اليقظة الدوائية في الإمارات وآلية التعرف على الأعراض الجانبية للأدوية والتفاعلات الدوائية وطريقة تسجيلها والإبلاغ عنها.
وتطرقت المحاضرة إلى التعريف باليات تعبئة نماذج اليقظة الدوائية “والتي تم توزيعها والتعميم عنها سابقا بجميع وحدات المنطقة “ وهيكل الإبلاغ عنها.
كما تضمنت ورشة العمل محاضرة للدكتورة أسماء فكري منسقة اليقظة الدوائية بمنطقة الشارقة الطبية بعنوان «أهداف وإنجارات حملة التعريف باليقظة الدوائية بالشارقة».
وتطرقت فيها إلى خطة العمل الخاصة بالحملة التعريفية لليقظة الدوائية بمنطقة الشارقة الطبية والتي تضمنت تكوين لجنة اليقظة الدوائية في أكتوبر الماضي وحصر المنشآت الطبية الحكومية والخاصة وتنظيم العمل في اللجان والإدارات، وهيكل تسلسل المرجعية بين ضباط الاتصال ومنسقي اليقظة الدوائية واللجان العلمية ووحدات الاتصال.
يضاف إلى إنشاء قاعدة بيانات لكافة جهات الاتصال والتعريف بالموارد العلمية المتوفرة في وحدات المنطقة والخدمات التي يقدمها مركز معلومات الدواء القائم بمستشفى القاسمي.