الرياضي

4 سيارات جوائز سباق كأس زايد بن منصور للقدرة

السباق محطة مهمة للفرسان والفارسات في الموسم (من المصدر)

السباق محطة مهمة للفرسان والفارسات في الموسم (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

ينطلق في السادسة والنصف من صباح اليوم بقرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، سباق كأس الشيخ زايد بن منصور بن زايد آل نهيان للشباب والناشئين للقدرة لمسافة 120 كلم، بمشاركة فرسان وفارسات، يمثلون مختلف الإسطبلات وأندية الفروسية بالدولة، وخصصت جوائز قيمة للسباق تتمثل في 4 سيارات دفع رباعي للفائزين بالمراكز الأولى، مقدمة من قرية الإمارات العالمية للقدرة.
وينظم السباق نادي أبوظبي للفروسية بالتعاون مع قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة، وبرعاية مجلس أبوظبي الرياضي، ومهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.
وتم تقسيم مسافة السباق إلى 4 مراحل، وتم ترسيم الأولى باللون الأزرق، وتبلغ مسافتها 40 كلم، تعقبها راحة إجبارية لمدة 50 دقيقة، وتبلغ مسافة الثانية التي تم ترسيمها باللون الأصفر 35 كلم، وتعقبها راحة إجبارية مدتها 40 دقيقة، ثم المرحلة الثالثة التي تبلغ مسافتها 25 كلم، وتم ترسيمها باللون الأحمر، وتعقبها فترة راحة إجبارية مدتها 40 دقيقة، ثم المرحلة الرابعة والأخيرة التي تم ترسيمها باللون الأبيض، وتبلغ مسافتها 20 كلم.
وأكد عدنان سلطان النعيمي المدير العام لنادي أبوظبي للفروسية، اكتمال الترتيبات كافة لإنجاح الحدث وخروجه بصورة رائعة، من أجل أن يعكس الوجه المشرفة للإمارات ومستوى تنظيم الفعاليات، بعد أن أصبحت الدولة رقماً مهماً في خريطة الفروسية العالمية.
وأعرب النعيمي عن أمله في خروج السباق بصورة طبيعية تعكس التطور الكبير لسباقات القدرة، مشيراً إلى أن السباقات الأخيرة بالوثبة أكدت التزام الفرسان جميع التعليمات، وتعاونهم مع اللجان المنظمة. وتقدم النعيمي بالشكر للرعاة الرسميين للسباق على إسهاماتهم العديدة في دعم أنشطة الفروسية بشكل عام، وسباقات القدرة بشكل خاص، وقال: هذه الرعاية عكست الأثر الطيب، وحفزتنا على أن نستمر في هذه الشراكة المتكاملة بين القطاعين الاقتصادي والرياضي من أجل دعم واستمرار هذه الرياضة النبيلة.

القحطاني بطل النسخة الماضية
يحمل الفارس مبارك سعيد محمد القحطاني لقب النسخة الماضية من السباق، بعد أن توج على صهوة الجواد «اسكوبا» لإسطبلات الجزيرة 2، مسجلاً زمناً إجمالياً قدره 4:17:40 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 27.9 كلم/‏‏ساعة، وجاء ثانياً زايد سعيد أحمد سعيد على صهوة «جي ال بي نوشي» لإسطبلات الوثبة، مسجلاً زمناً وقدره 4:17:41 ساعة، فيما جاءت في المركز الثالث الفارسة ميثا محمد القبيسي على صهوة «علاء الدين كروا نوا» لإسطبلات البوادي، مسجلة زمناً وقدره 4:20:41 ساعة، أما المركز الرابع فذهب للشيخ حمد بن دلموك على صهوة «ديمه» من إسطبلات (إم 7)، وسجل زمن وقدره 4:26:30 ساعة.