الاقتصادي

«تاكسي مائي» عالي السرعة يربط بين شاطئ الراحة وجزيرة ياس

رشا طبيلة (أبوظبي)

كشفت جزيرة ياس، أمس، عن إطلاق خدمة التاكسي المائي عالية السرعة من شاطئ الراحة إلى عدد من المواقع المختلفة في الجزيرة، من خلال توقيع اتفاقية مع شركة «جالبوت» للنقل البحري.
وتوفر خدمة التاكسي المائي وسيلة نقل مائية إضافية لسكان شاطئ الراحة، بما في ذلك المنيرة، والبندر والزينة، وسكان أبوظبي والسياح، لزيارة مرسى ياس وياس لينكس، إضافة إلى مواقع أخرى على جزيرة ياس في المستقبل.
وسيتم ربط التاكسي المائي أيضاً بخدمة العبّارة السريعة التي تقوم شركة جالبوت بإدارتها في مدينة أبوظبي، عبر محطاتها في ياس مارينا، وأبوظبي مول، وأبراج الاتحاد وفندق الفيرمونت.
وتعد هذه الخدمة من أحدث الإضافات إلى مجموعة الوسائل المصممة للارتقاء بخدمات النقل في جزيرة ياس، والتي تضم خدمة حافلات ياس اكسبريس الجديدة، و»بايك شير من بنك أبوظبي التجاري» لتأجير الدراجات الهوائية، بالتعاون مع شركة سياكل.
وتمثل وسائل النقل المتعددة، والتي تسهل إمكانية الوصول والربط بين المعالم المهمة ومناطق الجذب الرئيسة في جميع أنحاء جزيرة ياس ومدينة أبوظبي، جزءاً مهماً من رؤية جزيرة ياس، لتوفير تجارب فريدة وممتعة للمقيمين والزائرين من مختلف أنحاء العالم في جزيرة ياس.
وأكد محمد خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية «أهمية توقيع هذه الاتفاقية مع شبكة جالبوت للنقل البحري، حيث ستقدم خدمة التاكسي المائي الجديدة قيمة مضافة كبيرة للمقيمين في شاطئ الراحة ومدينة أبوظبي حالياً، والمتطلعين للإقامة في جزيرة ياس في المستقبل، والسياح والزائرين على حد سواء».
وأضاف «تعد هذه الخطوة المهمة علامة فارقة جديدة نحققها في إطار مساعينا لتحسين تجربة جميع القاطنين والعاملين في وجهتنا الرائدة». وفي السياق ذاته، قال محمد عبدالله الزعابي، الرئيس التنفيذي لشركة ميرال «نقوم من خلال هذه المبادرة بتجاوز حدود جزيرة ياس لربط هذه الوجهة العالمية الفريدة من نوعها ببقية الإمارة، حيث تعتبر هذه الشراكة خطوة جديدة من شأنها إتاحة الفرصة لجميع الزوار والمقيمين في أبوظبي لزيارة جزيرة ياس، حتى لا تفوتهم أي تجربة فريدة من التي تنتظرهم في الجزيرة».
وقال في تصريحات للصحفيين «هذه الخدمة تأتي من حرصنا على تقديم خدمات متكاملة للسياح، فإطلاق هذا التاكسي المائي سيكمل خدمات النقل المتوافرة في الجزيرة، مثل حافلات ياس اكسبرس».
وتسيّر ياس اكسبريس خدمة حافلات مجانية ذهاباً وإياباً ضمن جزيرة ياس والمتوافرة لجميع الزوار. وتشمل هذه الخدمة أربعة خطوط تجمع أهم معالم جزيرة ياس وفنادقها من خلال نقاط توقف محددة للحافلات، وجدول زمني، ونقاط تجمع منفصلة. وتم إطلاق هذه الخدمة في 1 يناير 2013 كخدمة نقل متكاملة تسعى إلى الارتقاء بتجربة زوار جزيرة ياس.
وتوفر الجزيرة أيضاً خدمات النقل عبر الدراجات الهوائية، من خلال «بايك شير من بنك أبوظبي التجاري» لتأجير الدراجات الهوائية، بالتعاون مع شركة سياكل. ويعمل هذا المشروع حالياً في كل من جزيرة ياس وشاطئ الراحة سبعة أيام أسبوعياً وعلى مدار اليوم.
وتتوافر في كل محطة شاشة إلكترونية متعددة اللغات، تمكن المستخدم من الدفع أو الحصول على المعلومات.
وتتيح هذه الخدمة إمكانية استئجار دراجة هوائية لمدة يوم واحد أو ثلاثة أيام باستخدام بطاقة ائتمان أو بطاقة الخصم المباشر. ويمكن استئجار الدراجة وإعادتها من أي محطة ضمن شبكة الخدمة.
وشدد الزعابي على أهمية هذه الخدمة، لا سيما أن جزيرة ياس أصبحت وجهة سياحية محلية وعالمية تجمع السياح والزائرين من مختلف دول العالم.
وأكد شكيب بوعياد، الرئيس التنفيذي  لكونسورتيوم الإمارات «أهمية هذه الشراكة التي تجمعنا مع ميرال وشركة الدار العقارية وشبكة جالبوت للنقل البحري التابعة لنا، والتي ستشهد توسعاً في نطاق الخدمة الحالي لتصل إلى منطقتي جزيرة ياس، وشاطئ الراحة من خلال خدمات التاكسي المائي الخاصة بهاتين المنطقتين».
وأضاف «نرحب بالمقيمين والسياح على حد سواء وندعوهم للاستفادة من خدماتنا التي تعد جزءاً لا يتجزأ من التزامنا برؤية أبوظبي 2030».
وأوضح بوعياد في تصريحات صحفية أمس «يوجد 3 قوارب تعمل حالياً بقدرة استيعابية تصل إلى 48 راكباً في المحطات المنتشرة في مختلف الأماكن في أبوظبي، مثل محطة أبوظبي مول، وأبراج الاتحاد، ومحطة فيرمونت باب البحر، ومحطة ياس مارينا، حيث يقوم كل مركب بتسيير 3 رحلات يومياً».
وأشار إلى أنه تم توقيع الاتفاقية لإضافة محطة شاطئ الراحة باستخدام تاكسي مائي صغير بسعة 10 أشخاص، إلى جانب اثنين من أفراد الطاقم لينتقل فقط بين شاطئ الراحة وجزيرة ياس، موضحاً أن الرحلة تستغرق بين 15 إلى 20 دقيقة.
وبين بوعياد «ستكون الفترة بين مطلع فبراير حتى 13 من الشهر نفسه، مرحلة الإطلاق المبدئي لخدمة التاكسي المائي «عند الطلب» حول مرسى ياس، والبندر والمنيرة، كما سيتم إطلاق استبيان عبر الفيسبوك لاستطلاع الرأي بين الجمهور حول أفضل الأماكن والأوقات لتوفير هذه الخدمة».
وأضاف «14 فبراير المقبل يشهد إطلاق برنامج الرحلات الذي تم اعتماده بناءً على استطلاع رأي الجمهور».
وفيما يتعلق بأسعار ركوب قوارب «جالبوت»، قال «سعر التوقف في محطة واحدة 15 درهماً للشخص، وفي محطتين 25 درهماً، ولجميع المحطات 40 درهماً».
وتتوافر البطاقات على متن التاكسي المائي، حيث لا توجد حاجة للحجز المسبق.
وقال بوعياد «نخطط في المستقبل لإطلاق محطة أخرى في جزيرة السعديات، وذلك بعد افتتاح متحف اللوفر».
وأشار إلى أن عدد ركاب الذين استخدموا خدمة جالبوت للنقل المائي حول الإمارة العام الماضي، بلغت 4646 راكباً.
ويطلق مسمى جالبوت على القارب الذي كان يتم استخدامه في صيد اللؤلؤ، حيث يصل طوله من 15 متراً إلى 100 متر.