أخبار اليمن

«التحالف» يسلم «الشرعية» 27 طفلاً زجتهم الميليشيات في القتال

الأطفال الـ27 المغرر بهم الذي سلمهم «التحالف» إلى الحكومة اليمنية (وام)

الأطفال الـ27 المغرر بهم الذي سلمهم «التحالف» إلى الحكومة اليمنية (وام)

الرياض (وكالات)

سلم «تحالف دعم الشرعية في اليمن»، الحكومة اليمنية الشرعية، 27 طفلاً من المغرر بهم، الذين جرى القبض عليهم أثناء المواجهات العسكرية مع ميليشيات الحوثي الانقلابية في عددٍ من جبهات القتال على الحدود السعودية. وأوضح مصدر رسمي لقوات التحالف أن الميليشيات التابعة لإيران تعمل على إجبار الأطفال والشباب اليمني وتغرر بهم وتدفعهم لجبهات القتال بهدف استمرار معركتهم الخاسرة وعملياتهم العبثية.
وأضاف أن إجراءات التسليم تمت بحضور عددٍ من مندوبي قوات التحالف، ومشاركة ممثلي اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي، ومندوب هيئة الهلال الأحمر السعودي، ورئيس وحدة حماية الأطفال في النزاع المسلح، ومندوب الحكومة، ومندوب هيئة حقوق الإنسان السعودية. وتم تسليم كل طفل مبلغا من المال كهدية مقدمة من قيادة القوات المشتركة لعمليات إعادة الأمل، وتم نقلهم بالحافلات المعدة عن طريق البر إلى مأرب.
ثمن مدير عام شرطة مأرب عبدالملك المداني، دور الأشقاء في التحالف العربي باهتمامهم بالمغرر بهم من الأطفال، معرباً عن شكره لحسن الاهتمام ورعاية بهم. وأشار إلى أن زج ميليشيات الحوثي بهؤلاء الأطفال إلى جبهات القتال مخالفة لكل الأعراف والقوانين، مؤكداً أن الأطفال المغرر بهم سيحظون بالرعاية اللازمة والمعاملة الإنسانية وتوفير متطلباتهم.
وينفذ مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين والمتأثرين من الحرب في اليمن، حيث جرى تنفيذ مرحلتين من المشروع الأول من نوعه، تم خلالها تأهيل 80 طفلاً من الذين جندتهم الميليشيات في محافظات مأرب، والجوف، وعمران، وتعز. ومن المقرر أن تستهدف المرحلة الثالثة 5 محافظات (مأرب، والجوف، وتعز، وصنعاء، وعمران)، على أن تشمل مراحل قادمة من المشروع إعادة تأهيل الفتيات المتأثرات بالحرب.