الرياضي

بايرن ميونيخ يهنئ عاشق الفريق روزبيرج

 روزبيرج يحمل القميص البافاري بالرقم 9 (أرشيفية)

روزبيرج يحمل القميص البافاري بالرقم 9 (أرشيفية)

دبي (الاتحاد)

حرص الحساب الرسمي لنادي بايرن ميونيخ على نشر التهنئة للإلماني نيكو روزبيرج بعد فوزه بلقب بطولة العالم للفورمولا- 1 للمرة الأولى في مسيرته، وهو ما يعني أن أكثر من 3 ملايين مشجع للبايرن عبر موقع تويتر يمكنهم رؤية هذه التهنئة والتأكد من ميول بطل العالم الذي يعشق فريق بايرن ميونيخ.
وفي كلمة ألقاها بمناسبة تتويج روزبيرج باللقب العالمي، قال أولي هوينس رئيس البايرن الذي عاد لسدة الرئاسة بعد قضاء فترة العقوبة، وأعيد إنتخابه من جديد، قال: «التهنئة للبطل روزبيرج العاشق للبايرن، أنا أيضاً لا أحب لويس هاميلتون» وأثارت كلمات رئيس البايرن ضجة كبيرة عبر الصحافة الألمانية، حيث أشارت إلى ما فعله هاميلتون يجعل الجميع لا يرتبطون معه بمشاعر جيدة، ولكن كلمات رئيس البايرن افتقدت إلى لغة الدبلوماسية.
وظهر روزبيرج رافعاً قميص البايرن، والذي يحمل الرقم 9، كما ظهر اسمه واضحاً على قميص العملاق البافاري، وفي مقابلة سابقة له مع الصحافة الألمانية تحدث روزبيرج عن عشقه للبايرن قائلاً: إنه كان يعيش مع عائلته في موناكو في فترات خوض الأب كيكي لسباقات بطولة العالم للفورمولا - 1، ولم يكن هناك فريق ألماني يشارك في دوري الأبطال أكثر من البايرن، ومن خلال مشاهدته له عبر الشاشات في دوري الأبطال على وجه التحديد ارتبط به بقوة.
وتابع روزبيرج: «علاقتي مع كرة القدم بدأت في مونديال إيطاليا 1990، لقد سيطرت حمى المونديال على العائلة، وذهبنا إلى إيطاليا، أتذكر جيداً نهائي المونديال وانتزاع ألمانيا للقب، كنا نشاهد المباراة على متن أحد اليخوت في إيطاليا، وتحديداً في سردينيا، لقد قفزت في الماء من شدة الفرح بتتويج المانشافت على عرش الكرة العالمية».
وأضاف روزبيرج: «بالنسبة لي البايرن هو أيقونة الكرة الألمانية، والنادي الأكثر قدرة على تحقيق نتائج جيدة لألمانيا في دوري الأبطال، لقد ارتبطت بالبايرن من خلال مشاهدتي له عبر الشاشات، وتحديداً مبارياته في دوري الأبطال حينما كنت أعيش في موناكو، وحينما تتاح لي الفرصة لمشاهدة مبارياته المهمة أفعل ذلك بكل تأكيد».
وبسؤاله عن اللاعب الأفضل في تاريخ كرة القدم قال روزبيرج: «إنه سؤال صعب بكل تأكيد، بالنسبة لي يبدو فرانز بيكنباور الأفضل على الإطلاق، لقد حظيت بشرف اللقاء معه، إنه شخص رائع مثلما كان لاعباً رائعاً».
وكانت الصحافة الألمانية قد حرصت على إبراز حصول 3 سائقين ألمان على بطولة العالم للفومورلا- 1، وهم العملاق الأشهر مايكل شوماخر الذي فعلها 7 مرات، وهو الاسم الأشهر في عالم سباقات الفورمولا، وكذلك سيبستيان فيتل الذي توج باللقب العالمي 4 مرات، ومازال أمامه الفرصة مواتية لرفع حصيلته من الألقاب العالمية في المواسم المقبلة، ثم روزبيرج وهو الألماني الثالث الذي ينجح في إنتزاع لقب بطولة العالم.
ومن بين الإحصاءات التي حرصت الصحافة الألمانية على نشرها، أن الألمان فازوا بلقب بطولة العالم للسائقين 10 مرات منذ عام 2000، وهو إنجاز كبير يؤكد الحضور الألماني القوي في عالم الفورمولا- 1 على المستويات كافة، وخاصة فيما يتعلق ببطولات السائقين، وأصبح في رصيد الألمان 12 لقباً لبطولات العالم للسائقين حصدها الثلاثي شوماخر وفيتل وروزبيرج.