الإمارات

مكتب إدارة الدعوى بأبوظبي يسوي نزاعات بمطالبات قيمتها 37 مليون درهم

محمد الأمين (أبوظبي)

نجح مكتب إدارة الدعوى بأبوظبي، في التوصل إلى الصلح والتسوية الودية في نزاعات تجارية بلغ مجموع المطالبات فيها 37 مليون درهم، وذلك منذ بداية عمل المكتب في شهر مارس من العام الجاري، حتى نهاية شهر سبتمبر الماضي، فيما بلغ عدد الدعاوى المقيدة بمكاتب تحضير الدعوى، نحو 10 آلاف دعوى وصل إجمالي نسبة الإنجاز فيها 91%. وسجل مكتب تحضير الدعوى في أبوظبي خلال الفترة نفسها، نحو 3 آلاف دعوى عمالية بلغت نسبة الإنجاز فيها 93%.

وقال المستشار عبدالرحمن غانم، رئيس محكمة أبوظبي الابتدائية: «إن مكاتب تحضير الدعوى أسهمت في تسريع الفصل بالقضايا لتحقيق الهدف الاستراتيجي لدائرة القضاء في أبوظبي، بتعزيز فاعلية واستدامة العمليات القضائية وضمان سهولة الوصول الشامل إلى الخدمات».

وأشار إلى المساهمة الفاعلة لمكتب إدارة الدعوى منذ بداية عمله، في تسهيل عمل القضاة وتقصير أمد التقاضي من خلال تجهيز الدعاوى قبل بداية المحاكمة وإعداد ملفها بشكل كامل، مما يسهم في سرعة الفصل في القضايا أمام المحاكم، فضلاً عن تحسين الأحكام الصادرة، نظراً إلى تفرغ القضاة لمرحلة البحث القانوني من دون الانشغال بالمسائل التمهيدية.

وأكد أن مدة التحضير في أغلبية الدعاوى لا تتجاوز ثلاثين يوماً من تاريخ تقديم طلب قيد الدعوى، في حين يختصر دور المكتب في جلسات المحاكمة التي كانت تستدعي ما بين 4 و5 جلسات للمخاطبات والإعلانات والإنذارات العدلية، وحضور الأطراف وتبادل المذكرات، وذلك لتكون جلسة واحدة أو جلستين على الأكثر أمام مكتب إدارة الدعوى بحيث تعرض القضية على المحكمة جاهزة للحكم فيها.

وأسهم مكتب إدارة الدعوى في اختصار إجراءات الإعلانات والإنذارات القضائية التي كانت تستغرق في بعض الدعاوى مدة تتراوح بين شهرين وثلاثة أشهر، إلى نحو 15 يوماً.

واستحدث المكتب، سجل عدم المطابقة وتوحيد الإجراءات، وجرى تعميمه على جميع المحضرين، وذلك لتفادي التكرار في الإجراءات وتوحيدها وتسهيل آلية العمل لضمان إنجاز تحضير الدعوى في وقت وجيز، مشيراً إلى تنظيم دورات تدريبية للمحامين لشرح نظام العمل باعتبارهم شريكاً رئيساً في العملية القضائية، ما يضمن سهولة إنجاز المعاملات على جميع الأطراف.

كما أعد نموذجاً استرشادياً لتحضير الدعوى، يتمثل في تلخيص الدعوى من حيث نوعها والإجراءات المتخذة وتدعيمها بالمواد القانونية والسوابق القضائية.

ويعمل المكتب على تعزيز الشراكات مع الجهات ذات الاختصاص، لتسريع عملية تحضير الدعوى لتقصير أمد التقاضي، إلى جانب التنسيق والتواصل المستمر مع إدارات الإقامة وشؤون الأجانب وهيئة الإمارات للهوية ومجموعة بريد الإمارات، لضمان سرعة الوصول إلى أطراف الدعوى لتسهيل وتسريع الإعلانات القضائية والإنذارات العدلية.

يشار إلى أن مهام مكتب إدارة الدعوى تتلخص في قيد الدعوى وتحضيرها وإدارتها وإعلانها وتبادل المذكرات والمستندات وتقارير الخبرة بين الخصوم، على أن يشمل ذلك تقدير واستيفاء الرسوم المقررة وفق القانون، وقيد الدعاوى والطعون في السجل الخاص بذلك إلكترونيا أو يدوياً أو كليهما بحسب الأحوال.

كما تشمل المهام تحرير الإعلان حسب الأصول وتسليمه إلى الجهة المنوط بها تنفيذه مع إرفاقه بصورة من صحيفة الدعوى وأي أوراق أو مستندات مقدمة، وذلك في نفس اليوم أو اليوم التالي على الأكثر، وتكليف المدعى عليه بتقديم مذكرة جوابية على الدعوى مرفقاً بها المستندات كافة خلال مدة لا تزيد على عشرة أيام، إضافة إلى دعوة الخصوم واستكمال البيانات والمستندات وتقارير الخبرة والمذكرات وغير ذلك من أعمال التحضير في إطار زمني محدد، وذلك من دون إخلال بالمواعيد المنصوص عليها قانوناً.