دنيا

سيرينا وليامز: «الأمومة جعلتني أقوى»

القاهرة (الاتحاد)

بعد أن كشفت عن معاناتها التجلط بعد الولادة في العدد الصادر من مجلة فوغ، أعربت سيرينا وليامز متابعيها عبر «فيس بوك» عن قلقها بشأن الرعاية الصحية التي تتلقاها المرأة، وشكرت معجبيها على ردهم الملهم على قصتها الشخصية. وحسب موقع today قالت سيرينا، إن تجربتها الشخصية لم تكن رائعة، ولكنها سعيدة بها؛ لأنها جعلتها أكثر قوة ودفعتها إلى تُقدير النساء، سواء كن أمهات أم لا.
وتحت فيديو مصور لابنتها أليكسيس أوليمبيا البالغة أربعة أشهر، قالت: «لم أكن أتوقع أن مشاركة قصة عائلتنا عن ولادة أولمبيا ومضاعفات بعد الولادة ستثير هذه المناقشات بين النساء - لا سيما النساء ذات البشرة الداكنة - اللاتي واجهن مضاعفات مماثلة واللواتي لا تتم معالجة مشاكلهن».
واستشهدت ويليامز بتقرير لأحد مراكز السيطرة على الأمراض، يشير إلى أن النساء داكنات البشرة أكثر عرضة للوفاة من النساء ذات العرق الأبيض بسبب مشكلات متعلقة بالحمل بنسبة ثلاثة إلى أربعة أضعاف.