الاقتصادي

«كهرباء أبوظبي» تعرض مجموعة من مشاريع الطاقة النظيفة

المزروعي خلال زيارته جناح هيئة مياه وكهرباء أبوظبي (من المصدر)

المزروعي خلال زيارته جناح هيئة مياه وكهرباء أبوظبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - شاركت هيئة مياه وكهرباء أبوظبي ومجموعة شركاتها في مؤتمر قمة طاقة المستقبل والذي افتتح أمس، وقدمت شركات الهيئة من خلال الجناح الخاص بها مجموعة من المشاريع.
وقام معالي الدكتور احمد مبارك المزروعي أمين عام المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس هيئة مياه وكهرباء أبوظبي يرافقه عبدالله سيف النعيمي مدير عام الهيئة وبحضور مديري عامي شركات الهيئة بتفقد أقسام الجناح.
وقدمت شعبة البعثات الدراسية في الهيئة مشاريع تخرج المبتعثين على نفقة الهيئة ومنها مشروع “ تصنيع وتوصيف الأغشية البولمرية المصنعة من مادة البولينثر سلفون والمضاف اليها مادة “ بي في بي “ بتركيزات مختلفة للدكتورة المبتعثة شما ال مالك والتي انجزتها في جامعة سوانسي البريطانية وحصلت بها على الدكتوراة في الهندسة الكيميائية.
كما عرض المبتعث الطالب عمر يونس اسد مشروعه “ تحلية المياه عن طريق الطاقة الحرارية لباطن الأرض “ وحصل به على بكالوريوس الهندسة الميكانيكية من الجامعة الاميركية في الشارقة وقدم الطالب المبتعث طلال بالعلا عرضا لمشروعه “استخدام طاقة الرياح في توفير الطاقة “ ونال به بكالوريوس الهندسة المدنية من جامعة الامارات ويكمل دراسة الماجستير في معهد مصدر.
وقدم قسم تسجيل الشركات في الهيئة عرضا تفصيليا عن آلية وشروط التسجيل واعتماد الشركات وتوضيح كيفية التسجيل في الهيئة حتى تتمكن الشركات المسجلة من التنافس على تنفيذ مشاريع الهيئة كما شاركت شركة العين للتوزيع بعدد من المشاريع أهمها إطلاق أول سيارة من نوعها في الدولة تم تصميمها وتجهيزها، للتدخل السريع في حالات طوارئ انقطاع الكهرباء، مزودة ببرامج وأنظمة متطورة وغيرها من المعدات وقطع الغيار، التي تمكنها من أداء مهمتها بكفاءة عالية.
سيارة التدخل السريع
وأوضح محمد بن عمير الشامسي مدير عام شركة العين للتوزيع، أن سيارة التدخل السريع لطوارئ الكهرباء تعد الأولى من نوعها في المنطقة، التي يتم تجهيزها للتعامل الفوري مع حالات الطوارئ التي تنجم عن انقطاع التيار الكهربائي وإعادته خلال أقل فترة زمنية ممكنة.
وتعمل السيارة بنظام ثنائي التشغيل، حيث تعمل بشكل دائم بالغاز، إضافة للوقود لتقليل استهلاك الطاقة، والانبعاثات الغازية الضارة بالبيئة وتم تزويدها بألواح الخلايا الشمسية، لتشغيل غرفة التحكم والإضاءات الخارجية والمعدات والتجهيزات الكهربائية المستخدمة فيها، وذلك ضمن سعي الشركة الدائم لاستخدام الطاقة النظيفة، وتطبيق أفضل الممارسات في مجال المحافظة على البيئة.
وأضاف الشامسي أن السيارة تم تجهيزها بحيث تحتوي على غرفة مجهزة للتحكم والسيطرة، يمكن استغلالها كمكتب متنقل عند الحاجة وتتصل الغرفة ببرامج عديدة متطورة، كنظام المعلومات الجغرافية - GIS - الذي يمكن من تحديد منطقة العطل على الخارطة بسرعة وبدقة كبيرة.
ويسهم نظام تحديد المواقع الجغرافية عن طريق الأقمار الصناعية، في إرشاد وتوجيه الفريق الفني الذي يعمل على أول سيارة مجهزة من نوعها لإصلاح أعطال الكهرباء، في الحالات الطارئة إلى المسار الصحيح والأسهل للوصول إلى مكان العطل في أقل وقت ممكن.
وأكد مدير عام شركة العين للتوزيع، أنها تسعى دائماً ضمن خطتها الاستراتيجية إلى تبنى العديد من المبادرات والأفكار، التي من شأنها رفع مستوى الكفاءة التشغيلية للشركة، وتحقيق التميز المنشود في خدماتها التي تقدمها لجمهور المشتركين، بالوصول بها إلى أعلى درجة ممكنة من الجودة من خلال ترجمة الأفكار إلى مشاريع ملموسة لتحقيق غايات التميز والتفرد وتلبية لتطلعات جمهور العملاء.
خدمة الدفع الفوري
إلى ذلك، تستعد شركة العين للتوزيع ضمن مبادراتها الجديدة لإطلاق خدمة الدفع الفوري لتسديد فواتير الماء والكهرباء آلياً عبر أجهزة دفع حديثة، حيث تقوم الشركة حاليا على تثبيت مجموعة منها في المراكز والأسواق التجارية وغيرها من المناطق، لإتاحة الفرصة لجمهور العملاء للإفادة من هذه الخدمة التي تطلقها الشركة في المدينة لأول مرة.
وتحتوى أجهزة الدفع الآلي لفواتير الكهرباء والماء في العين، على شاشات لمس إلكترونية تمكن المستخدم من اختيار اللغة التي تناسبه، من بين قائمة تضم أربع لغات مختلفة هي العربيـة، الانجليزيـة، الأوردية ولغـة المـالايالـم .
وتم عرض جهاز يشرح آلية ترشيد استهلاك الماء والكهرباء وبيان الفرق بين العدادات القديمة والحديثة وتوضيح الية التحكم بالعدادات الجديدة عن بعد - فصل، اعادة التيار، قراءة العدادات - الى جانب عرض نماذج محطات توزيع الماء والكهرباء، بالإضافة الى تركيب جهاز الدفع الآلي وتقديم الشروحات للزوار حول طريقة الدفع بواسطة الجهاز.
التصوير التلفزيوني
من جانبها قدمت شركة أبوظبي للتوزيع جهاز التصوير التلفزيوني حيث تقوم الية عمل هذا الجهاز على التحكم عن بعد ويحتوي الجهاز على كاميرا تصوير مزوده بالإضاءة ووحدة تخزين ويقوم الجهاز بالكشف المبكر عن الأعطال داخل الانابيب لتسهيل الكشف عن الأعطال وسرعة ايجاد الحلول وذلك لتقليل نسبة الفاقد من المياه الناجمة عن التسرب والأعطال غير المرئية.
كما قام المركز الوطني لأبحاث الطاقة والمياه في الهيئة بعرض بيانات شاملة عن كميات الانتاج والتوزيع واعداد الدراسات التي من شانها بيان الطلبات المستقبلية على الأحمال والية مواكبتها والتنبؤ بالطلب على الوقود اللازم للإنتاج من خلال العرض الإحصائي من 1998 حتى 2011م.
تحلية المياه
كما قدمت شركة أبوطبي للنقل والتحكم “ترانسكو” مشروع تحلية المياه باستخدام الطاقة الحرارية من الأرض ويهدف هذا المشروع الى استخدام الطاقة الخضراء في تحلية مياه البحرى.
كما شارك قسم البحوث في الهيئة بتقديم عرض لبحوث الطلاب المبتعثين عن طريق الهيئة ويستمر عرض البحوث على مدار الثلاثة ايام.
كما عرضت شركة المرفأ للطاقة شركة الانتاج الوحيدة التابعة للهيئة بعرض مشروع الخصخصة الذي سيتم إطلاقه في 2014م.
حيث ستتم إضافة 30 مليون جالون من انتاج المياه و1600 ميجاوات من الكهرباء لمواجهة الطلب على المتنامي على الماء والكهرباء.