الرياضي

جيان: تألقي مع العين ليس ضربة حظ

أسامواه جيان (الاتحاد)

أسامواه جيان (الاتحاد)

محمد حامد (دبي) - أكد النجم الغاني أسامواه جيان هداف فريق العين أن تألقه في الدور الأول لبطولة الدوري، ونجاحه في تحطيم عدة أرقام قياسية تاريخية على الصعيد التهديفي، من شأنه رفع معدل الضغوط التي قد يتعرض لها خلال المرحلة المقبلة، سواء مع منتخب بلاده في بطولة أمم أفريقيا التي تقام في جنوب أفريقيا، خلال الفترة من 19 يناير الجاري حتى 10 فبراير، أو مع العين في الدور الثاني لبطولة الدوري وغيرها من البطولات.
وشدد جيان على أنه يسعى للتحرر من هذه الضغوط، مؤكداً أن أهدافه التي سجلها مع العين في جميع جولات الدور الأول لم تأت بضربة حظ في ظل المساندة القوية من بقية عناصر الفريق العيناوي، وأضاف جيان: “لا أضع حداً معيناً لطموحاتي، ولا أحب لعبة التوقعات، كل ما أفعله أنني أقدم أفضل ما لدي في كل مباراة أخوضها، وبالنظر إلى معدل الأهداف المرتفع الذي حققته مع العين أؤكد أنني وبقية عناصر فريقي قمنا بعمل شاق، كما أنني أكثر تركيزاً خلال الموسم الحالي، إنه أمر مذهل وفي بعض الأحيان لا أصدق ما أفعله، فقد أحرزت 21 هدفاً في 13 جولة متتالية، يجب الاعتراف أنني لم أفعل ذلك بمفردي، لدينا في فريق العين الكثير من اللاعبين أصحاب القدرات الخاصة على مستوى صناعة الأهداف، ما يسهل من مهمة أي مهاجم، إنهم يقومون بعملهم بصورة رائعة”.
وأضاف جيان: “أشعر أن هناك الكثير من التحديات في انتظاري، فاللاعب الذي يسجل الكثير من الأهداف ويتألق بصورة لافتة يرفع سقف مطالب الجماهير، وفي حال توقفت لعدة مباريات عن التهديف قد يقول البعض أن تألقه في فترة ما كان مجرد ضربة حظ، ومن هنا تأتي الضغوط، ولكنني قادر على مواجهة هذا الأمر وكسب التحديات”.
كما أشار جيان إلى أنه راض عن معدله التهديفي مع منتخب بلاده، ولا يشعر بالقلق من المقارنات بين ما يقدمه مع العين، وما يمكن أن يفعله مع المنتخب الغاني، فقد شارك في 60 مباراة دولية محرزاً 28 هدفاً، ولا يفصله عن لقب الهداف التاريخي لغانا سوى 5 أهداف.