الرياضي

«الكات ران» تقدم عرض السرعة في مسرح الكاسر

طموحات كبيرة لزورق أبوظبي 5 في الجولة الختامية لاكس كات التي تنطلق بالعاصمة اليوم (من المصدر)

طموحات كبيرة لزورق أبوظبي 5 في الجولة الختامية لاكس كات التي تنطلق بالعاصمة اليوم (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تحت رعاية سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية يتأهب كاسر الأمواج في العاصمة أبوظبي اليوم لاحتضان واستضافة سباق السبيد كات ران، الذي ينطلق في الثالثة والنصف ظهراً، بمشاركة أربعة عشر زورقاً وسط حضور قوي لمتسابقي الإمارات زورق أبوظبي 5 وزورق الفيكتوري 3 وزورق دبي 7، وهي المنافسة القوية التي ستأخذ حيزاً بين زورقين على حدة في كل مرة وتستمر تصفياتها حتى بقاء زورقين في النهاية.
وتعد منافسات السبيد كات ران من التحديات المحببة للمتسابقين، حيث يسعى كل زورق للتغلب على خصمه بمحاولة الوصول للزمن الأسرع والأفضل في المسار المخصص للمسابقة، ويتأهل من كل محاولة زورق واحد حتى يلتقي الزورقان الأفضل في النهاية، وتقام بينهما المحاولة الأخيرة والتي تحدد الفائز في هذه المواجهة وحامل لقب السبيد كات ران.
ويحصل الفائز في الكات ران على ثماني نقاط في حين ينال صاحب المركز الثاني ست نقاط، بينما تتدرج النقاط لاحقاً، حيث يحصل من خرج من دور الأربعة على أربع نقاط، ودور الثمانية على نقطتين، بينما تحصل الزوارق التي خرجت من الدور الأول على نقطة واحدة لكل زورق.
وتضاف نقاط سباق السبيد كات ران إلى نقاط الترتيب العام للبطولة، والجدير بالذكر أن زورق الفيكتوري 3 بقيادة عارف الزفين ونادر بن هندي يتصدر البطولة بـ129 نقطة ليكون بذلك قد حسم المركز الأول واللقب العام لمصلحته قبل نهاية البطولة، في حين يحل ثانياً زورق جولد كوست 11 برصيد 79 نقطة، ويأتي في المركز الثالث زورق سويكات ريسينيجر برصيد 71 نقطة، ثم زورق دبي 7 في المركز الرابع برصيد 70 نقطة، ويحتل زورق أبوظبي 5 المركز الخامس برصيد 64، وسيكون صراع النقاط اليوم وغداً من أجل الوصول لوصافة الترتيب العام للبطولة أو الثالث مع نهاية الموسم، حيث إن المنافسة على هذين المركزين لا تزال مفتوحة ومتاحة أمام الجميع.
ورحب سالم الرميثي مساعد مدير عام النادي بالوفود المشاركة في الجولة الختامية من جميع أنحاء العالم والحضور الرياضي الفريد من نوعه في إمارة أبوظبي، ونقل تحيات وأمنيات سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان إلى كافة الفرق المشاركة في البطولة وجميع المتسابقين، مشدداً على توجيهات سموه الدائمة بأهمية توفير وتلبية كل متطلبات الفرق والمشاركين، والحرص على أن تكون الصورة الإماراتية للتنظيم والضيافة مشرقة أمامهم.
وعن وجود ثلاثة زوارق للإمارات في المراكز الخمسة الأولى قبل انطلاق جولة الختام قال الرميثي: هو فخر لنا بأن تكون زوارق الإمارات في المقدمة وتنافس على المراكز الأولى للبطولة، ونتمنى أن نرى تفوقها بشكل أكبر في المنافسة اليوم وغداً.
من ناحية أخرى، أشادت المؤسسة العالمية للزوارق السريعة -دبليو بي بي أيه- بالدعم الكبير الذي قدمه سمو الشيخ سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان لإنجاح الجولة الختامية، وقال علي بن هندي عضو مجلس الإدارة المدير التنفيذي نقدر الجهود الكبيرة التي بذلها فريق العمل في نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية.
ودعا ابن هندي الجمهور للاستمتاع بالحدث والفعاليات المصاحبة له في قرية السباق الرائعة في كورنيش العاصمة وتشجيع أبطال الإمارات المشاركين في الحدث.
وأكد المتسابق ماجد المنصوري قائد الزورق رقم 5 أن التحدي سيكون قوياً في الجولة الختامية. وقال: المنافسة وصلت إلى ذروتها، وأصبح الصراع على المركز الثاني ووصافة البطولة تحدياً في حد ذاته مع محاولة أكثر من زورق الوصول إلى هذا المركز، من المهم جداً الا نفرط في أي نقطة اليوم وأن نحاول الوصول لأفضل مركز وتحقيق الرقم الأفضل في المنافسة، وقال: سباق اليوم سيكون صعباً، وأيضاً في الوقت ذاته سيحمل الكثير من المفاجآت بحكم أن كل الزوارق تحاول الوصول إلى أعلى سرعاتها في تصفيات الكات ران، والمنافسة على لقب أسرع زورق اليوم، وسنكون على قدر المسؤولية من خلال هذا السباق.
وكشف المتسابق راشد الطاير عن عدم وجود أي ضغوطات نفسية لديه قبل المنافسة مؤكداً أن تركيزه مع المنصوري في الزورق رقم 5 سيكون هو تحقيق الفوز اليوم وغداً، وبعدها التفكير في حسبة المراكز الأولى والنقاط، وقال: نخوض السباق من دون ضغوط أو حوافز نفسية، أستمتع كثيراً بمنافسات سباق السبيد كات ران واتمنى ان تكلل جهودنا بالتفوق والظفر بالمركز الأول.ويؤدي دور الراديو مان مع زورق أبوظبي 5 المتسابق الاحتياطي فالح المنصوري الذي يعد أحد أهم كوادر الفريق، حيث إنه يقوم بدور الراديو مان للزورق، بالإضافة إلى جاهزيته من أجل المشاركة والدخول في أي وقت لكي يمثل الفريق من خلال المنافسة، وقال المنصوري إن مهمة الراديو مان تتطلب متابعة ودقة من خلال توجيه الزورق للانطلاق على لحظة رفع العلم في منافسات الكات ران، وتوقع أن تصل زوارقنا لمرحلة متقدمة في السباق.

«أبوظبي 5» الأسرع في التجارب الرسمية
أبوظبي (الاتحاد)

سجل زورق فريق «أبوظبي 5» بقيادة الثنائي راشد سهيل الطاير وماجد المنصوري أسرع توقيت في التجارب الرسمية التي جرت أمس، في استهلال فعاليات جائزة «إكس كات»، وقطع الزورق مسافة لفة السباق والتي تزيد على 3 أميال بَحرية في مدة زمنية قدرها 2.19.19 دقيقة متقدماً على متصدر الترتيب العام زورق «فيكتوري 3» بقيادة عارف الزفين ونادر بن هندي الذي عانى من مشكلة فنية في المقود وسجَّل زمناً قدره 2.20.55 دقيقة، فيما جاء «دبي 33» بقيادة سالم العديدي وعيسى آل علي في المركز الثالث بزمن قدره 2.20.76 دقيقة.