عربي ودولي

السودان يؤكد حرصه على تعزيز علاقاته مع الدول كافة

الخرطوم(د ب ا)

أكد حسبو محمد عبدالرحمن، نائب الرئيس السوداني عمر البشير، حرص الحكومة السودانية علي تعزيز علاقاتها الخارجية مع الدول كافة، دون أن تكون علاقة السودان بدولة من الدول خصماً على أخرى. جاء ذلك في الحوار الاستثنائي بمناسبة الذكرى الــ 62 لاستقلال السودان الذي نظمته وكالة السودان للأنباء وبثه عدد من القنوات الفضائية الليلة قبل الماضية.
وقال حسبو «السودان يدعم مبادرة دولة الكويت لحل أزمة الخليج»، وإنه سيواصل دعم التحالف لإعادة الشرعية في اليمن. ولفت نائب رئيس السودان إلى استمرار الحوار مع أميركا لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وأشار إلى تعاون السودان في مكافحة الإرهاب. وقال حسبوو إن استقرار دولة جنوب السودان هدف استراتيجي للسودان، ودعا الأطراف في دولة الجنوب إلى العمل على تحقيق الاستقرار في الجنوب، قال إن انفصال الجنوب حدث بتقرير المصير ورغبة أبناء الجنوب. وثمن حسبو الأدوار المتعاظمة التي قامت بها المنظمات الإقليمية والدولية، على رأسها الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية ومنظمة التعاون الإسلامي في دعم السودان ومساندته في المحافل الإقليمية والدولية، كما أشاد حسبو بمواقف الدول التي ساندت السودان في رفع العقوبات الاقتصادية.
وكان الرئيس السوداني عمر البشير شكر، في كلمة الأحد في المناسبة نفسها، عدداً من الدول العربية على جهودها لرفع العقوبات الأميركية عن بلاده، لا سيما المملكة العربية السعودية والإمارات والكويت وعمان ودول المغرب العربي، مؤكداً أن السودان في علاقاته الخارجية ظل ملتزماً بالشراكة الدولية المعززة لدعائم الأمن والسلم الإقليمي والدولي، والعمل الجاد لمكافحة الإرهاب وجرائم غسيل الأموال والاتجار بالبشر. وأكد أن السودان «سوف يستمر في عقد المزيد من الشراكات الاستراتيجية، على قاعدة تبادل المنافع، وتشارك المصالح مع دول العالم كافة التي لديها رغبة صادقة في خدمة مصالحها مع بلادنا».