عربي ودولي

انتهاء العمليات العسكرية الأميركية في سرت

عواصم (وكالات)

كشفت مصادر من وزارة الدفاع الأميركية (بنتاجون) عن انتهاء العمليات الجوية الأميركية ضد تنظيم «داعش» في مدينة سرت عقب ثلاثة أشهر من انطلاقها.
وقال مسؤول في البنتاجون، لشبكة «فوكس نيوز» الأميركية ، إن «أوامر صدرت من قيادة القوات الأميركية في أفريقيا (أفريكوم)، في الأول من نوفمبر الجاري، تنهي العمليات الجوية والهجمات الدفاعية ضد «داعش» في سرت».
وأكد أن الجيش الأميركي سيستمر في تقديم الدعم العسكري لحكومة الوفاق الوطني والقوات التابعة لها، مضيفًا: «الرئيس أوباما هو الوحيد المخول بتمديد العمليات الجوية وهو ما لم يحدث حتى الآن».
وأوضح أن «هناك عدداً قليلاً جداً من الأهداف المتبقية في سرت دون تعريض حياة المدنيين للخطر، إذ تراجعت مساحة سيطرة التنظيم داخل سرت إلى بضع مئات الأمتار.
وسنستمر في التشاور مع حكومة الوفاق بشأن المساعدات التي تحتاجها للمضي قدمًا». وقال مصدر آخر إن «داعش» انتهى في سرت، وهو سبب كاف لإنهاء الضربات الجوية في المدينة»، لافتًا إلى احتمال استئناف الضربات الأميركية في المستقبل مع استمرار المشاورات مع الحكومة الليبية. وقال رئيس الحكومة الليبية، فايز السراج، إن مقاتلي «داعش» محاصرون في منطقة ضيقة في سرت.
وأكد السراج في حوار مع «سي إن إن»، نشر أمس «في الحقيقة تحديد موعد لتحرير سرت أمر صعب، ولكن كان هناك العديد من التطورات الإيجابية، حيث تمت محاصرة مقاتلي «داعش» في منطقة ضيقة وأتوقع سماع أخبار جيدة خلال نحو أسبوع». إلى ذلك، أعلنت الحكومة الإيطالية في بيان، امس، أنه تم الإفراج ليل الجمعة السبت عن اثنين من مواطنيها وكندي خطفوا في 19 سبتمبر في جنوب ليبيا، موضحة أنه تمت إعادتهم برحلة خاصة إلى إيطاليا.
وقال البيان إن الإيطاليين دانيلو كالونيجو وبرونو كاكاتشي والكندي فرانك بوكيا أفرج عنهم «بفضل التعاون الفعال مع السلطات المحلية الليبية».
وفي طرابلس، اكد نائب رئيس حكومة الوفاق الوطني موسى الكوني بحسب ما نقلت عنه وكالة الأنباء الرسمية «وال» أن «الأجهزة الأمنية في ليبيا وبالتنسيق والتعاون مع الجانب الإيطالي تمكنت بعد عملية رصد وتتبع من إطلاق سراح المخطوفين».
وذكرت الخارجية الإيطالية أن الرهائن السابقين الثلاثة وصلوا إلى ايطاليا لكنها لم تعط توضيحات عن وضعهم الصحي.
وكان الرجال الثلاثة خطفوا في غات على الحدود الجزائرية بالقرب من ورشة يعملون فيها لحساب شركة إيطالية، مكلفة بصيانة مطار في المنطقة.
وقامت مجموعة مسلحة باعتراض سيارتهم واحتجازهم.