الرياضي

«الأثقال» تتحدى «أمواج الظروف» بخطط طموحة

جانب من تدريبات المنتخب (من المصدر)

جانب من تدريبات المنتخب (من المصدر)

سامي عبد العظيم (دبي)

كشف سلطان بن مجرن، رئيس اتحاد رفع الأثقال، عن خطط طموحة يسعى الاتحاد لتنفيذها خلال الدورة الجديدة 2016 -2020، بعد إعادة تعيينه، لمواكبة النجاح الذي تحقق، والبحث عن أفضل الحلول التي تعزز الحضور المشرف للمنتخب، وقال «سفينة الأثقال التي مضت بالنجاح المطلوب وسط أمواج الظروف نحو 20 سنة لن تتوقف مهما كانت الظروف، ولن نتحدث عن الصعوبات التي تعترض الطريق، ونسعى إلى التميز وتمثيل الدولة بالصورة المشرفة مهما كان الثمن، ولن نتحدث عن المعطيات غير المتوافرة، ونركز على الإنجازات التي تحققت بالقليل من الدعم والرعاية».
وأضاف «من لا شيء نصنع النجاح، والتوفيق حالفنا في الفترة الماضية، والشكر والتقدير لكل الذين دافعوا عن الطموحات في المسابقات القارية والدولية، ونتمنى أن يكون القادم أفضل بكل تفاصيله حتى يتابع الاتحاد والمنتخب مسيرة النجاح الظافرة والمشرفة، وقيمة النجاح نشعر بها في عيون أبطال المنتخب وهم يقدمون التضحيات المطلوبة لتحقيق النتائج الإيجابية والفوز بالمراكز الأولى، وثقتنا كبيرة في أن الاتحاد يستطيع وضع الخطط الاستراتيجية التي تؤدي إلى الإنجازات الرياضية المشرفة للدولة».
وتابع «تحدثنا كثيراً حول حلول لغياب الصالة الرياضية، لأهميتها الكبيرة للمنتخب، وهناك الكثير منها التي نعمل عليها في الوقت الحالي، بدعم كبير من الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة واللجنة الأولمبية الوطنية ومجلس دبي الرياضي ومجلس أبوظبي الرياضي، وسنكشف عنها في الفترة المقبلة، ونعتبرها خطوة في الاتجاه الصحيح لوضع حل لهذه المشكلة التي واجهت المنتخب في الفترة الماضية، خصوصاً أنه حصل على أفضل النتائج، وتأهل للمرة الثانية إلى الأولمبياد، والذي مثل عنواناً كبيراً للتميز الذي حققه الاتحاد بفضل النتائج القوية والباهرة للمنتخب في جميع المشاركات التي دافع فيها عن طموحات الوطن الغالي».
وأوضح «المنتخب يسعى إلى الحصول على النتائج المشرفة، وهو لا يملك صالة رياضية تمنح الجهاز الفني فرصة الإعداد، ويجب أن ننظر إلى الأمور بالمستوى الذي يعزز الطموحات في المنافسة في كل البطولات على المستوى الخارجي، خصوصاً أن رياضة الإمارات تحظى بالدعم المطلوب من القيادة الرشيدة لمواكبة التطور الذي تشهده الدولة في جميع المرافق، ونتمنى أن نكون في المستوى الأفضل الذي يمنحنا التفوق المشرف باسم الدولة».
وأشاد سلطان بن مجرن بالمدرب رضا العياشي مع المنتخب، وقال «كل التقدير للعياشي على جهوده مع المنتخب في الفترة الماضية، وهو أحد أبناء اللعبة، ويقدم أداءً منح المنتخب فرصة المنافسة على الألقاب، ونشكره على الجهود الكبيرة التي قام بها، ونتطلع إلى استمرار العلاقة بما يخدم التطور المطلوب، خصوصاً أنه يشعر بارتياح كبير ويسعى إلى العمل بالبصمة الرائعة التي منحت المنتخب فرصة تحقيق أفضل النتائج في الفترة الماضية، وهو يستحق التحية على سعيه المستمر لمنح المنتخب للدرجة المطلوبة من التفوق في المسابقات الرياضية، وننتظر منه الأفضل في الفترة المقبلة، وهو يجد من أعضاء الاتحاد التعاون الإيجابي الذي يؤدي إلى التطور».
وتحدث عن نشر اللعبة، والمحاولات التي لم تتوقف قائلاً «هناك خطة جيدة لتفعيل النشاط في الوسط الرياضي والأندية، ونتمنى أن نصل إلى المرحلة المطلوبة التي تمنحنا الثقة في أن هذه الرياضة يمكن أن تحقق الإنجازات المشرفة للوطن»، وأضاف «الأثقال تحظى بالاهتمام المطلوب من بعض الجاليات الأجنبية في الدولة، وهذا يؤكد قيمتها الكبيرة وسط الشباب والشابات، وهذا الأمر يعزز لدينا الثقة في أننا يمكن أن نصل إلى ما نصبو إليه، ونتمنى في الوقت نفسه أن تسعى الأندية إلى الاهتمام باللعبة، بسبب مردودها الجيد في المنافسة على الألقاب، وهي من الألعاب الفردية التي حققت الأفضل على مستوى النتائج في الفترة الماضية».
وتابع «الاتحاد يسعى إلى ترتيب أموره على صعيد العمل الإداري بعد الإعلان عن تشكيلة المجلس الجديد للدورة المقبلة، وثقتنا كبيرة في أن جميع الذين وقع عليها الاختيار هم في مستوى المسؤولية، ويتطلعون إلى دعم مشوار النجاح في الفترة المقبلة» ونرجب بالقادمين الجدد إلى مسيرة الاتحاد، ونتمنى في الوقت نفسه التوفيق للذين غادروا دفة العمل الإداري في الاتحاد، وننتظر رؤية الأعضاء للمرحلة المقبلة بعد توزيع الحقائب الإدارية، وكل لجنة ستحدد رأيها في الخطة المستقبلية، وتعزيز التفوق الذي تحقق في الفترة السابقة، وهذا الشيء يعني أن نمضي إلى الدرجة المطلوبة».
وقال: «عُمر رياضة رفع الأثقال 110 سنوات، وهذه اللعبة لها شعبية كبيرة، وهي من الألعاب الأولمبية المرموقة، ونطمح إلى نشرها بالطريقة المناسبة، والشيء اللافت أن اللعبة منتشرة بين المقيمين، وممارستها في الصالات الخاصة، وهم يتفوقون على الأندية الرياضية التي لم تدرج اللعبة ضمن خريطة الأجندة الخاصة بالألعاب الموجودة، ونتمنى أن تتغير النظرة إلى اللعبة في الفترة المقبلة».
وشكر سلطان بن مجرن غالب الضنحاني على دعمه الرائع للعبة في السنوات الماضية، ومحمد بن لوتاه على كل ما قدمه للاتحاد، مرحباً بالأعضاء الجدد لتقديم الأفكار التي من شأنها أن تدعم النجاح في السنوات المقبلة، مشيراً إلى أن أحمد الزعابي من الإداريين الذين ينظر إلى دورهم الإيجابي في المجالين الإداري والتسويقي، كما رحب بالعضو الجديد خليفة القبيسي.

رباع ورباعة في اليابان
دبي (الاتحاد)

أكد سلطان بن مجرن مشاركة المنتخب في بطولة اليابان للناشئين والناشئات بطموح الاحتكاك واكتساب الخبرة التي تمنح المنتخب الفرصة للمنافسة على أفضل النتائج، مشيراً إلى أن الحرص على رفع علم الدولة في هذه البطولة من الأمور المهمة التي كانت حاضرة عندما قررنا المشاركة وثقتنا كبيرة في الرباعين المرشحين للمشاركة حتى ننجح في حصد المراكز الأولى والجيدة والتمثيل المشرف للدولة في البطولة في ظل المنافسة القوية من الدول المشاركة.

كلمة الصناديق
دبي (الاتحاد)

رفض سلطان بن مجرن الخوض في نتائج الانتخابات الخاصة بالاتحادات الرياضية في الفترة الماضية، وقال: لا أفضل الخوض في هذه التفاصيل والحقيقة أن صناديق الاقتراع جاءت بالأفضل لقيادة العمل في الفترة القادمة، وبالنسبة لاتحاد رفع الأثقال فقد كان القرار بالتعيين.