صحيفة الاتحاد

الإمارات

عبدالله بن زايد يشهد إطلاق «هنا تصنع الأحلام» في «مركز طب الأطفال»

العين (وام)

أطلق المركز الوطني لطب الأطفال - الذي يضم معهد الشيخ زايد لتطوير جراحة الأطفال في واشنطن، أمس الأول، بحضور سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، كتاباً مصوراً للأطفال بعنوان «هنا تصنع الأحلام»، وذلك خلال حفل أقيم في مستشفى توام في مدينة العين.
جاء إطلاق الكتاب تقديراً لعلاقة الشراكة طويلة الأمد التي تجمع المركز الوطني لطب الأطفال في دولة الإمارات، وحرصا من المركز على الإسهام في دعم جهود الإمارات الرامية إلى تخريج جيل محب للقراءة.
وأعرب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان عن سعادته بهذه المبادرة، مؤكداً ضرورة تعزيز مهارات القراءة والمطالعة لدى الأجيال القادمة وهو ما يمكن تحقيقه من خلال التركيز على فئة الأطفال وغرس حب القراءة في نفوسهم.
وأشار سموه إلى الشراكة التي تجمع دولة الإمارات بالمركز الوطني لطب الأطفال، مثنيا سموه على مبادرة المركز الهادفة إلى رفد تطلعات دولة الإمارات في التأسيس لجيل يتمتع بآفاق معرفية واسعة محورها القراءة.
وأضاف أنه على مدى أعوام طويلة ساهمت الشراكة التي تجمع دولة الإمارات بالمركز الوطني لطب الأطفال في تعزيز جهود تطوير الابتكار الطبي واتباع أفضل الممارسات وتبادل المعرفة لتحسين حياة الأطفال في دولة الإمارات والولايات المتحدة ومختلف أنحاء العالم، لافتا إلى أن إطلاق هذا الكتاب يعد نموذجاً مثالياً لمثل هذا التعاون الذي يعود بالنفع الكبير على مجتمعاتنا وأبنائنا.
وقام سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بقراءة القصة المصورة مع عدد من الأطفال الذين يتلقون العلاج في مستشفى توام في جو تفاعلي أدخل السعادة إلى نفوسهم، وقدم سموه نصائح أبوية للأطفال يحثهم فيها على تبني القراءة والمطالعة والحرص على المداومة عليها، مشيرا سموه إلى أنها اللبنة الأساسية التي تقوم عليها الأمم. واستلهم المركز الفكرة المحورية لهذا الكتاب من رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «رحمه الله» الهادفة إلى تحسين صحة الأطفال في كل مكان، والتي تجسدت في إنشاء معهد الشيخ زايد الذي افتتح أبوابه عام 2011.
وجاء إطلاق الكتاب بالتزامن مع مبادرة عام القراءة 2016، لحشد الجهود الوطنية لتعزيز القراءة وإيجاد جيل محب للكتاب، فضلاً عن تعزيز مكانة دولة الإمارات كعاصمة عالمية للمعرفة والثقافة. حضر الحفل الدكتورة مها تيسير بركات مدير عام هيئة الصحة - أبوظبي، والدكتور مطر راشد الدرمكي الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» وعدد من كبار المسؤولين.
وأعرب الدكتور كيرت نيومان الرئيس والمدير التنفيذي للمركز الوطني لطب الأطفال، نيابة عن المركز، عن خالص امتنانه لسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان على مشاركته في إطلاق الكتاب وجو الألفة والمحبة الذي أضفته زيارة سموه والتقائه الأطفال.

.. ويلتقي وفداً من المركز الوطني لطب الأطفال
أبوظبي (وام)

التقى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وفداً من المركز الوطني لطب الأطفال الذي يضم معهد الشيخ زايد لتطوير جراحة الأطفال بواشنطن العاصمة في الولايات المتحدة الأميركية.
وقام الوفد خلال اللقاء، باستعراض آخر المستجدات والمشروعات البحثية التي يجريها معهد الشيخ زايد، فضلاً عن سبل التعاون في المجالات الطبية والأبحاث والابتكار، وضم الوفد كلاً من الدكتور كيرت نيومان الرئيس والمدير التنفيذي للمركز الوطني لطب الأطفال، وصفية سعيد الرقباني مستشار الشؤون الدولية بالمركز، وبحضور الدكتورة مها تيسير بركات مدير عام هيئة الصحة - أبوظبي. وقال الدكتور نيومان: إننا سعداء بلقاء سمو الشيخ عبدالله بن زايد، حيث أتيحت الفرصة لنا لنستعرض أمام سموه أحدث المشروعات البحثية التي تجري في معهد الشيخ زايد.
وقامت الرقباني بشرح عدد من المشروعات البحثية التي يجريها المعهد أمام سموه منها ابتكار StethAid، حيث يستند إلى استخدام تطبيق للهواتف الذكية، وسماعة طبية رقمية ليمثل جهازاً متنقلاً.