الإمارات

شرطة دبي تسجل 23 حادث غرق العام الماضي

دبي (الاتحاد) - سجل العام الماضي وقوع 23 حادث غرق، نجم عنها حالتا وفاة، وفقاً لإحصائيات إدارة الإنقاذ بالإدارة العامة للعمليات في شرطة دبي، فيما شهد العام الأسبق 2011 وقوع 64 حادث غرق نجمت عنها حالة وفاة واحدة.
وقال الرائد الخبير جمعة بطي بن درويش مدير إدارة الإنقاذ، إن فرق الإنقاذ البحري تعاملت خلال العام الماضي مع 23 حادث غرق، أكثرها تم تسجيله خلال أشهر مارس وأبريل ويونيو، حيث شهد كل شهر منها وقوع 5 حوادث فيما سجلت الأشهر الأخرى وقوع حوادث متفاوتة تراوح عددها في الشهر الواحد من واحد إلى ثلاثة حوادث، ونجمت عن مجمل هذه الحوادث 26 إصابة، بينها حالتا وفاة و13 إصابة بسيطة و9 إصابات متوسطة وإصابتان بالغتان.
وأوضح مدير إدارة الإنقاذ حول حالتي الوفاة أنهما وقعا في ممزر دبي، وتعود أسباب الوفاة في الحالة الأولى إلى عدم الإلمام بمهارات السباحة، وسجلت في فترة الظهيرة، فيما تعود أسباب وقوع الحادثة الأخرى إلى السباحة في الوقت غير المناسب وبعد غياب الشمس.
وقال مدير إدارة الإنقاذ، إن الإدارة اتخذت جملة من الإجراءات التعزيزية من إعادة توزيع الدوريات والتركيز على المناطق التي تسجل وقوع الحوادث، والعمل على نشر الوعي عبر مختلف الوسائل المتاحة، محدداً أن أبرز أسباب الغرق هي عدم إتقان مهارات السباحة الأساسية والمتقدمة، حدوث تقلصات عضلية مفاجئة تنجم عن الإجهاد أو عدم ممارسة التمارين السويدية قبل الإقبال على رياضة السباحة، وعدم اتباع إرشادات المنقذين في الموقع، إضافة إلى الخوف والذعر وعوامل أخرى تتعلق بالأمواج والتيارات البحرية وقناديل البحر، وتناول بعض الأدوية التي تؤثر على نشاط الجسم، وعوامل أخرى.