الاقتصادي

«طيران الإمارات» تعزز خدماتها إلى نيويورك وباريس من خلال الـ «إيرباص ايه 380»

دبي (وام) - عززت طيران الإمارات شبكة خطوط طائرتها العملاقة “ايه 380” من خلال تشغيل هذه
الطائرة لخدمة رحلتيها اليوميتين إلى مدينة نيويورك الأميركية والعاصمة الفرنسية باريس.
وبدأت طيران الإمارات اعتباراً من يوم أمس تشغيل رحلتها اليومية الثانية إلى نيويورك “إي كيه 203” ورحلة العودة إلى دبي “إي كيه 204” باستخدام الإيرباص ايه 380، مساهمة في زيادة عدد المقاعد على هذا الخط بنحو 1848 مقعداً أسبوعياً.
ومن جهة أخرى، سيساهم تشغيل الرحلة اليومية الثانية إلى باريس باستخدام الطائرة العملاقة ايه 380 في إضافة ألفين و108 مقاعد أسبوعياً على هذه الوجهة.
وقال تيري أنتينوري النائب التنفيذي لرئيس طيران الإمارات لمبيعات الركاب العالمية إن القرار بتشغيل الطائرة ايه 380 مرتين يومياً إلى كل من نيويورك وباريس يشكل دليلاً واضحاً على الطلب العالي من العملاء على خدمات هذه الطائرة الفريدة وعلى السفر إلى هاتين الوجهتين الحيويتين.
وأضاف أنتينوري أن كلاً من نيويورك وباريس تعتبران من أهم المحطات ضمن شبكة طيران الإمارات واسعة الانتشار.
وسيساهم تشغيل هذه الطائرة العملاقة في المساعدة على تلبية الطلب المتنامي من قبل المسافرين، فضلاً عن دعم العلاقات الاقتصادية الدولية لكل من الولايات المتحدة وفرنسا على السواء.
وتعتبر “طيران الإمارات” حالياً أكبر مشغل لهذا الطراز الضخم من الطائرات في العالم، حيث يضم أسطولها المكون حالياً من 194 طائرة حديثة 31 من طراز إيرباص ايه 380 وزاد عدد المسافرين على رحلات ايه 380 عن 5ر11 مليون راكب منذ انضمام هذه الطائرة لأسطول الشركة.
وتوفر الطائرة العملاقة 14 جناحاً خاصاً في الدرجة الأولى تتيح خصوصية عالية للركاب بفضل أبوابها التي يتم التحكم بإغلاقها وفتحها إلكترونياً و76 مقعداً تتحول إلى أسرّة مستوية بالكامل في درجة رجال الأعمال لكل منها خزانة مشروبات خاصة بالإضافة إلى 427 مقعداً في السياحية ..كما تضم الطائرة صالوناً جوياً في درجة رجال الأعمال لاستخدام ركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال صُمم لمنحهم شعوراً بأنهم يستمتعون برفاهية النادي الخاص.