كرة قدم

دبا الفجيرة والعين.. «لقاء المخاطر»!

فيصل النقبي (دبا الفجيرة)

في «لقاء المخاطر»، يلتقي دبا الفجيرة والعين، ويقبع صاحب الأرض في المركز الحادي عشر برصيد نقطتين فقط، من أربع مباريات، ولم يحقق أي فوز إلى الآن، ويبدو وضعه سيئاً وخطيراً، في حال استمرار النتائج السلبية بخسارة جديدة، ويتردد شبح إقالة المدرب باستمرار في أروقة النادي، ما يشير بوضوح إلى أن المباراة هي الفرصة الأخيرة للبرتغالي باولو سيرجيو، لتأكيد استمراره في قيادة «النواخذة».
وفي المقابل، فإن الضيف الكبير يدرك أن المواجهة لن تكون سهلة، خاصة أن المنافس يلعب جيداً أمام الفرق التي تفوقه في الإمكانيات، لذلك فإن الكرواتي زلاتكو يعرف درجة الخطورة التي يمكن أن يتعرض لها «الزعيم»، في حال عدم الاستعداد جيداً، لأي مفاجأة، ويحتل «البنفسج» المركز الرابع وله 9 نقاط من ثلاثة انتصارات متتالية، وله لقاء مؤجل مع الأهلي من الجولة الثالثة.
وتبدو الفوارق شاسعة من ناحية الجاهزية الفنية، وتميل الكفة لمصلحة العين، رغم حالة الطرد التي نالها مهاجمه كايو لوكاس في لقاء النصر، حيث يبدأ زلاتكو المباراة بثلاثة أجانبه فقط، وفي الوقت ذاته، فإن المدرب يملك العناصر القادرة على تعويض النقص.
وعلى النقيض تماماً، فإن باولو سيرجيو في وضع لا يحسد عليه، ووصلت الإصابات في «النواخذة» إلى أربع حالات، وجميعهم من الأعمدة الأساسية للفريق، وعمل طوال الأيام السابقة على اختيار البدلاء المناسبين، حتى لا يتأثر الفريق بأي نتيجة سلبية مجدداً.


سيرجيو: لا أخشى الإقالة وأتمنى دعم الحظ!
دبا الفجيرة (الاتحاد)

أبدى البرتغالي باولو سيرجيو المدير الفني لدبا الفجيرة، عدم قلقه من الإقالة، في حال استمرار النتائج السلبية للفريق، والخسارة أمام العين، مؤكداً أنه حضر لتقديم الإضافة الحقيقية لـ«النواخذة»، وأن يكون عنصراً لحل كل أزمات وليس سبباً في أزمته!!.
وشدد سيرجيو على أنه لا يخاف من أي قرار بهذا الخصوص، لأنه يبذل جهده الكامل لتجهيز الفريق، وإعداده بالطريقة المثالية لمواجهة المنافسين كافة.
وأوضح أن الفريق لم يخسر سوى مرتين فقط، أحدهما أمام فريق مرشح للقب، لذلك لا يرى أن هناك مشكلة، خاصة أن الدوري ما زال في جولاته الأولى، وشدد على أن المباراة أمام فريق بطل مثل العين، وهو غني عن التعريف، لكن دبا الفجيرة متمسك بفرصة بالفوز، ويسعى لهذه النتيجة، متمنياً أن يقف الحظ معه هذه المرة، بعد أن خذله في المرات السابقة، وقال: على اللاعبين أن يقاتلوا داخل الملعب إن أرادوا تحقيق حلم البقاء مع «المحترفين»، ونحترم «الزعيم»، ولكن لا نهابه في الملعب.
وقلل المدرب من تأثير الأخطاء الدفاعية المتكررة بالفريق، وقال: نعمل على علاج جميع الأخطاء التي يرتكبها المدافعون أو الفريق عموما، وبطبعي لا أحب توجيه اللوم لأحد على خطأ، ولكن علينا أن نلعب كتلة واحدة متجانسة، حتى نستطيع التخلص من الأخطاء تدريجياً.
وقال ياسين البخيت لاعب الوسط إن المباراة تشهد صعوبات كبيرة للطرفين وليس لفريقه فقط، لأن اللاعبين عقدوا العزم على تحقيق نتيجة إيجابية أمام منافس قوي مثل العين، وقال: نحترم «البنفسج» بوصفه زعيماً للكرة الإماراتية، وهو أحد أقوى الأسماء، ولديه لاعبون جيدون، ومنتش بثقة الوصول إلى النهائي الآسيوي، لكن نحن أيضاً نطمح إلى حصد النقاط.

زلاتكو: المنافس شرس بـ «الأسلحة الدفاعية»!
صلاح سليمان (العين)

أكد الكرواتي زلاتكو داليتش، المدير الفني للعين، أنه يتوجب عليهم أداء مباراة اليوم أمام دبا الفجيرة بدرجة عالية من التركيز والاهتمام، متوقعاً أن تكون المباراة صعبة، إلا أنه يسعى كعادته دائماً للعودة من ملعب المضيف بكامل النقاط.
وقال إنهم يواجهون فريقاً قوياً ومنظماً وشرساً معتمداً على كل أسلحته الدفاعية، مبيناً أنه مثل غيره من الفرق التي تقدم دائماً أفضل مستوياتها، عندما تواجه العين وتطمح في التغلب عليه، موضحاً أن العين فاز في اللقاءات الثلاثة الماضية، وقدم مستوى فنياً عالياً ما أكسب لاعبيه الثقة المطلوبة، وزاد من رغبتهم في تحقيق الفوز في اللقاء، ومواصلة الفوز في بقية مباريات الدوري.
وأضاف: نواجه بعض الصعوبات في لقاء اليوم، بسبب غياب البرازيلي كايو بسبب الطرد، ومحمد فايز للإصابة، ولكن استعددنا بشكل مميز للقاء، وتقديم مستوى فنياً طيباً، وقلت قبل مباراة النصر أننا طوينا صفحة «الآسيوية»، ووجهنا كل تركيزنا إلى الدوري، ونواصل التركيز في المباريات القادمة، ويجب أن ننتهز الفرصة، لكي نحقق الفوز على دبا الفجيرة والشباب، ومتأكد من الظهور المشرف في لقاء الليلة، وحصد النقاط الثلاث، وندرك أن دبا الفجيرة سيلعب مدافعاً، وينتظر أخطاء العين للاستفادة منها، ويتوجب على لاعبي «الزعيم» أن يتحلوا بالصبر وعدم الاستعجال، وحصد الفوز ولو بهدف.
وأشار المدرب زلاتكو إلى أنه خاض مباراته رقم مائة مع العين، وأنه يدرك أنه الوحيد من بين المدربين الذي أمضى أطول فترة في تدريب العين، ويقدر الدعم الذي وجده من الإدارة واللاعبين، متمنياً أن يواصل مشواره مع العين، مبيناً أنه سعيد ويشعر بالفخر حتى لو غادر «القلعة العيناوية» في أي وقت. قال بندر الأحبابي الوافد الجديد للعين، إن مباراة اليوم لن تكون سهلة، خاصة أن دبا الفجيرة يحاول إغلاق منطقته الخلفية، معتمداً على الهجمات المرتدة، مشيراً إلى أن لاعبي العين يملكون الحلول، ويسعون للتسجيل من البداية، وأن يؤدوا اللقاء بدرجة عالية من الجدية، لتحقيق هدفه الحصول على «العلامة الكاملة».