الاقتصادي

18? نمواً في التبادل التجاري بين دول منظمة التعاون الإسلامي

جدة (وام) - قال البروفيسور أكمل الدين إحسان أوغلي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي إن المنظمة نجحت في رفع نسبة التبادل التجاري بين الدول الأعضاء إلى 18? بعد أن كانت لا تتجاوز نسبة الـ 14? في عام 2004، لافتا إلى أنه في حال أقرت الدول الأعضاء الاتفاقيات التجارية التي وضعتها المنظمة خلال السنوات القليلة الماضية فإن نسبة التبادل التجاري ستتجاوز الـ 20? التي وضعت هدفا في الخطة العشرية بحلول عام 2015. وشدد أوغلي في محاضرة ألقاها في مركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتيجية والقانونية في جدة الليلة الماضية تحت عنوان “إنجازات منظمة التعاون الإسلامي والتحديات المستقبلية التي تواجهها “ على أن إصلاح المنظمة من الداخل كان إحدى الوسائل التي دفعت باتجاه تحقيق عناصر النجاح إضافة إلى برنامج العمل العشري الذي وضع لائحة الأهداف للمنظمة في قمة مكة عام 2005 وتوطيد مكانة المنظمة دوليا من خلال تبني القيم العالمية التي باتت جزءا من أهداف ومواثيق المنظمة كي تظل خارج السياق العالمي. وتناول الأمين العام للتعاون الإسلامي جوانب النجاح والإنجاز التي أثمرت عنها ثماني سنوات من العمل مستهلا حديثه بالخطة العشرية التي وصفها بعض الحضور بأنها “ميلاد جديد للمنظمة” التي أنشئت عام 1969. وأشار إلى الإنجازات في مجالات حقوق الإنسان من خلال إنشاء الهيئة الدائمة والمستقلة لحقوق الإنسان بالإضافة إلى تمكين المرأة في المنظمة عبر إعلان وثيقة المرأة التي أقرتها الدول الأعضاء وقرار إنشاء منظمة تنمية المرأة التي سيكون مقرها القاهرة.