دنيا

«جينيسيس G90» الكورية.. مفهوم جديد للرفاهية

يحيى أبوسالم (دبي)

على مدى سنوات طويلة، كان مفهوم الأناقة والفخامة والرقي في عالم السيارات، يقتصر على بعض العلامات الشهيرة وبعض أسماء المنتجين القلائل في هذه الفئة التي لا يبخل الكثير من عشاقها في دفع أغلى المبالغ، للحصول عليها واقتنائها، والتمتع بما تأتيهم به من راحة وإمكانيات تجعلهم يشعرون بالتميز والاختلاف عن غيرهم. ولعل السيارات البريطانية والألمانية والإيطالية، مثل رولز رويس، بنتلي، مرسيدس، بي أم دبليو، مازيراتي، وغيرها الكثير، هي خير مثال في عالم السيارات الفارهة والفخمة، والتي تتميز بجانب الفخامة، بأسعارها المرتفعة جداً، إذا ما قورنت بغيرها من السيارات المنافسة.
ولكن عندما تأتي جينيسيس G90، الكورية التي تمتاز بسعرها المتوسط، وتتمكن من المنافسة بقوة وبجدارة في هذه الفئة من فئات السيارات الفخمة، فهو أمر مستغرب، يستدعي النظر، والإمعان، بما تقدمه من ميزات وإمكانات، جعلتها منافساً شرساً للسيارات الفخمة والفارهة التي طالما تغنى بها منتجوها على مدى سنوات طوال.
تضع الفئة G90 ركابها في صميم فخامتها، فهي تعرّف وتحدّد مفهوم الرفاهية والفخامة عند جميع المستويات من خلال القيم المتمحورة حول العملاء. وتأتي السيارة مستندة إلى أسس متينة من هندسة الأداء والابتكار التقني والراحة الفائقة، حيث تم تصميم مقصورة الركاب بروح تفيض شغفاً، واستخدمت في صياغتها أجود المواد والخامات مع اهتمام بالغ بالتفاصيل الدقيقة. ويمكن تعديل المقاعد المكسوّة بالجلد الناعم إلى أدقّ تفاصيل الجلوس التي يفضلها الراكب، في حين تمّ اللجوء إلى أعلى مستويات عزل الضجيج، ضماناً لاستمتاع الركاب برحلتهم وسط مشاعر استرخاء غامرة.
كما ساعدت هندسة العوامل البشرية الخاصة بالتعامل السلس مع السيارة، وانسجام مكونات التصميم الداخلي، والفخامة المريحة، في وضع التصميم الداخلي لجينيسيس G90.
ويركز كل عنصر من عناصر التصميم الداخلي، عملياً، على احتياجات الراكب، بدءاً من المخطط الأفقي البديهي للوحات التحكّم الخاصة بالسائق، ومروراً بالبراعة الحرفية الفائقة التي تتسم بدقة الخياطة، ووصولاً إلى اختيار المواد والخامات عالية الجودة، ليكتمل المشهد بمجموعة ألوان أنيقة اختيرت بعناية.

راحة وفخامة
البساطة والوظيفة البديهية من أبرز العناصر التي اشتمل عليها تطوير مزايا الراحة والرفاهية في السيارة جينيسيس G90، ما يتيح للعملاء التنعّم بتملّكٍ يمنحهم الطمأنينة وراحة البال. وقد تمّ بذل كل جهد ممكن في وضع مواصفات السيارة وتحديد مستويات الفخامة فيها، من أجل تزويدها بكل ما يحتاجه معظم العملاء، دونما إضافة أمور لا داعي لها أو تنطوي على تعقيد مبالغ فيه. ويمكن لمس وفرة في التقنيات المتمحورة حول راحة الركاب في جميع أنحاء المقصورة، بدءاً من المزايا المتقدمة الخاصة بالتحكّم بالجلوس وجوّ المقصورة، وصولاً إلى نظام بديهي للملتيميديا وشحن الأجهزة لاسلكياً.

محركات متنوعة
تم ضبط G90 بطريقة تمنح سائقها أقصى درجات الثقة، إذ تتوافر السيارة على ثلاثة خيارات لتوليد القوة المحركة، حيث جاءت النسخة الأولى من السيارة، بمحرك جديد كلياً وسريع التجاوب بسعة 3,3 لتر وستّ أسطوانات على شكل V مع حاقن تيربو مزدوج يعمل بالحقن المباشر للوقود, ويولّد قوة عزم تعادل 370 حصاناً، عند دورانه بسرعة 6000 دورة في الدقيقة. كما جاءت النسخة الثانية، بمحرك محسّن بسعة 3,8 لتر وستّ أسطوانات على شكل V يعمل بالحقن المباشر للوقود ويُولّد قوة قدرها 308 أحصنة عند الدوران بسرعة 6000 دورة في الدقيقة، أما الخيار الثالث فهو محرّك جبار بسعة 5,0 لتر وثماني أسطوانات على شكل V يعمل بالحقن المباشر للوقود مولّداً 413 حصاناً من قوة العزم عند دورانه بسرعة 6000 دورة في الدقيقة.
وأياً كان المحرّك الذي تعمل به النسخة G90، فجميعها تقدم مستويات مذهلة من الأداء ودرجات متقدمة من الرفاهية والراحة الاستثنائية للركاب، بفضل التقنيات العديدة المستخدمة بها، وتزويدها بنظام متقدم للدفع بالعجلات الأربع H-TRAC AWD، فائق الأداء.