دنيا

«الليل» .. أشهر أغنيات شريفة فاضل

القاهرة (الاتحاد)
«الليل موال العشاق، وجناح الشوق والأشواق، وأنا ليلي يا عيني طويل، صابر والصبر جميل، والصبر يداوي المشتاق، والليل موال العشاق».. مقدمة واحدة من أشهر أغنيات المطربة شريفة فاضل التي مثلت محطة فارقة في مشوارها الفني، حيث حققت بعدها شهرة واسعة، ولعبت الصدفة دوراً كبيراً في وصول الأغنية إليها، رغم أنه كان مقرراً أن يغنيها المطرب الشعبي الشهير وقتها محمد عبدالمطلب.
وكتب كلمات «الليل» الشاعر الغنائي محمد حمزة وقام بتلحينها الموسيقار منير مراد، شقيق المطربة ليلى مراد، ولفتت ألحانه انتباه المطرب محمد عبدالمطلب، فطلب منه تلحين أغاني له، فأعطاه كلمات أغنية شعبية، وهي «الليل موال العشاق»، فلحنها منير على إيقاع الجيرك، وبعد أن أسمعه اللحن رفض عبدالمطلب غناءها، وقال له: عايزني أغني خواجاتي، فأعطاها منير للمطربة الجديدة وقتها شريفة فاضل بطلب من المطرب محمد قنديل الذي كان يتبنى صوتها، ونجحت الأغنية نجاحاً كبيراً، وفتحت أبواب الشهرة لشريفة المولودة بالقاهرة عام 1938، وكانت قد تزوجت من المخرج السيد بدير، وفي السبعينيات مات ابنها سيد السيد بدير في الحرب، فغنت «أم البطل»، أثناء حرب أكتوبر، وحققت نجاحاً كبيراً.