الرياضي

جورج ويا يدشن الحقبة الرئاسية

 جورج ويا يتحدث للجماهير (أ ف ب)

جورج ويا يتحدث للجماهير (أ ف ب)

مونروفيا (أ ف ب)

أدى أسطورة كرة القدم الدولي السابق جورج ويا اليمين رئيسا لليبيريا ليستكمل أول انتقال سياسي في البلاد بين رؤساء منتخبين ديمقراطيا منذ 1944.
وجرت المراسم في استاد رياضي غص بالحضور قرب العاصمة مونروفيا، بحضور رؤساء الجابون وغانا وسيراليون، إضافة إلى الأسطورة الكاميروني صامويل ايتو، وقال ويا: «أمضيت سنوات عدة من حياتي في ملاعب رياضية، لكن الشعور الجديد لا يشبه غيره»، وانتظرت الحشود في طوابير امتدت مسافة كيلومترات وكانوا يرقصون ويغنون ملوحين بالعلم الوطني وهم ينتظرون بطلهم القادم من أحياء فقيرة في مونروفيا إلى أعلى منصب في البلاد.
لعب ويا في عدد من الأندية أبرزها الجزيرة، فضلا على العديد من الأوروبية، وتوج أفضل لاعب في العالم، وحاز على جائزة الكرة الذهبية ليكون الأفريقي الوحيد الذي يمنح هذه الجائزة.