الإمارات

تبرئة المتهم باستيراد 6 ملايين قرص مخدر داخل أحشاء حيوانية

دبي (الاتحاد)

برأت محكمة الجنايات بدبي مندوبا من جنسية عربية عمره 26 عاما من اتهامات تصل عقوبتها إلى السجن المؤبد كانت النيابة العامة أسندتها له مطلع أبريل.

ولم تجد الهيئة القضائية أي أدله دامغة على تورط المندوب بعملية استيراد 102 كيلوجرام من المؤثرات العقلية نحو 6 ملايين قرص من نوع (كابتجون) بقصد الترويج فيما نجح محامي الدفاع عنه في إيراد الأدلة على براءة موكله من القضية حيث انه لم يكن يعلم ما بداخل الشحنة حينما باشر بإجراءات التخليص الجمركي عليها.

وجاءت الاتهامات التي أسندتها النيابة العامة للمندوب عندما ألقت إدارة مكافحة المخدرات القبض عليه مطلع أبريل الماضي عقب العثور على مواد مخدرة وبالتحديد أقراص كابتجون بداخل شحنة كان المندوب ينوي تخليص إجراءاتها.

وأفاد المندوب خلال التحقيقات معه انه حضر للتخليص على الشحنة بناء على طلب من شقيقه المقيم في تركيا باعتبار أنها عبارة عن أحشاء حيوانية ونقلها إلى أحد المستودعات بداخل إمارة دبي ليقوم بتسليمها لشخص آخر دون أن يعرف أن الشحنة تحتوي على حبوب مخدرة، مبينا أن شقيقه زوده بمبلغ 4400 دولار أميركي رسوم تخليص الشحنة.

وفي قضية أخرى قضت محكمة الجنايات بدبي بمعاقبة خليجيين بالسجن لمدة 3 سنوات وتغريم كل منهما 50 ألف درهم عن حيازتهما وتعاطيهما مؤثرات عقلية.