صحيفة الاتحاد

الإمارات

إفراج مبكر عن قاتل مأجور لحسن سلوكه داخل السجن

دبي(الاتحاد)

أفرجت محكمة الجنايات بدبي، أمس، عن قاتل مأجور، بعد أن قضى 15 عاماً من عقوبة السجن المؤبد التي كانت قررتها بحقه لاختطاف وقتل فتاة في عام 2001، مقابل 300 دولار أميركي.
وجاء قرار محكمة الجنايات عقب طلب تقدم به القاتل، وهو من جنسية أوزبكية، بإطلاق سراحه لحسن السلوك داخل السجن طوال فترة عقوبته، وقالت الهيئة القضائية: «إنه سيتم ترحيله إلى موطنه فوراً».
وأظهرت سجلات المحكمة أن القاتل استأجره رجل يبلغ من العمر 40 عاماً من تركمانستان لتنفيذ الجريمة بحق المجني عليها، وكان هذا الشخص استقدمها آنذاك إلى الدولة للعمل بالرذيلة للتكسب المالي، بيد أنها هربت بعد شهر من وصولها، في محاولة منها للعودة إلى بلدها.
وبينت اعترافات القاتل أنه لاحق المجني عليها إلى الشقة التي كانت تختبئ بها، وحاول إعادتها إلى الشقة العائدة للرجل، لكنها قاومته بقوة، واشتبكا بالأيدي حتى تمكن من وضع يداه على عنقها والضغط عليها حتى فارقت الحياة، مشيراً إلى أنه لم يكن يقصد قتلها.
وتشير السجلات إلى أن القاتل ألقى بجثة المجني عليها من الطابق السابع في منطقة المرقبات، لتبدو الحادثة على أنها انتحار، وهرب من مسرح الجريمة، بيد أن شرطة دبي تمكنت من كشف فصول الجريمة، وإلقاء القبض عليه، وبعد ذلك تم إلقاء القبض على الشخص الذي استأجره، وعاقبتهما المحكمة آنذاك بالسجن المؤبد.