عربي ودولي

«تويتر» يفضح تميم

أبوظبي (مواقع إخبارية)

كشفت القرارات الجديدة لموقع التواصل الاجتماعي «تويتر» بإزالة «الحسابات المقفلة» في فضائح عديدة خاصة للجان الإلكترونية التي تستخدمها قطر للهجوم على السعودية والإمارات ومصر والبحرين، معتمدين فيها على حسابات وهمية. وقال «تويتر»، في بيان، إن معظم الناس سيلاحظون تغيراً في أربعة متابعين أو أقل، أما الآخرون الذين لديهم أعداد أكبر من المتابعين، فسيواجهون انخفاضاً أكبر، متابعاً: «نحن ندرك أن ذلك قد يشكل صعوبة بالنسبة للبعض، لكننا نعتقد أن الدقة والشفافية تجعل خدمة تويتر أكثر موثوقية للمحادثة العامة». ولم تمض سوى أيام قليلة حتى كانت البداية مفاجأة بعدما تضاءل عدد المتابعين على حساب أمير قطر من 2 مليون و600 ألف إلى 231 ألفاً فقط، في فضيحة مدوية للنظام القطري ويكشف شراء أمير قطر لهذه الحسابات لتكوين وصنع شعبية وهمية.
ويستخدم عدد من الحسابات الوهمية القطرية ما يقرب من 82% من الأسماء الوهمية والـ18 الباقية هناك شكوك حولها، وفقًا لتحليل معلومات تويتر، واستخدمت هذه الحسابات في الهجوم على السعودية، ويصل عدد هذه الحسابات لـ23 ألفا، تخرج من قطر ولبنان وتركيا والعراق.
وتعتمد هذه الحسابات على صيغ متشابهة للتدوينات والمصطلحات التي يستخدمونها لإثارة الفوضى داخل المملكة، والهجوم على أشخاص بأعينهم، وتعمل هذه الخلايات بأوامر من عزمي بشارة وفقاً لبيانات سبق أن كشف عنها أيضًا المستشار بالديوان الملكي سعود القحطاني. وبعد كشف الحسابات الوهمية وحذفها، توالت تغريدات المشاهير والإعلاميين، فقد علق المستشار بالديوان الملكي سعود القحطاني، عبر حسابه الرسمي بتويتر، أمس، «صديقي السابق: تميم @TamimBinHamad ذبابك الإلكتروني المعروف بـ«خلايا عزمي» مات مع أول جرعة من «بف باف» الحقيقة». وتابع: «تعبت وأنا أعلمك، واضح صعب تتعلم، لازم اطلع مثل جواز عزمي علشان تصدقني، مليت وأنا أربيك». وقال الإعلامى عمرو أديب: «أمير قطر فقد 2 مليون متابع من الموقع بتاعه بعد ما تويتر قررت تحذف المتابعين الوهميين، يعنى سموه كان مشغل ناس تتابعه على التويتر تؤيده وتؤيد السيد الوالد، كل شيء عندهم وهمى متابعين وهميين، أخبار وهمية، مسئولين وهميين، الدولة كلها وهمية».