أخيرة

«فتيان الكهف» في فيلم هوليوودي

خلال عملية إنقاذ الفتيان من الكهف (أ ف ب)

خلال عملية إنقاذ الفتيان من الكهف (أ ف ب)

لوس أنجلوس (أ ف ب)

أعلنت شركة الإنتاج «بيور فليكس» عن أن مهمة إنقاذ 12 فتى تايلانديا مع مدربهم لكرة القدم من كهف ستحول إلى فيلم هوليوودي.. وأتى الإعلان عبر «تويتر» من قبل أحد مدراء الشركة مايكل سكوت المقيم في تايلاند والذي كان في موقع عملية الإنقاذ في تشيانج راي في شمال البلاد.

وقال في تسجيل مصور في مكان عملية الإنقاذ «أنا فرح جداً.، هذه القصة مهمة جدا بالنسبة لي خصوصا أني تابعت تطوراتها في تايلاند».

وتشارك زوجة مايكل سكوت في التحضير لمأتم سامان كونان الغواص في البحرية التايلاندية الذي توفي في السادس من يوليو عندما كان ينقل قارورة أوكسجين استعدادا لعملية الإنقاذ.. وأوضح مايكل سكوت « رؤية هذه الشجاعة في الكهف حدث مؤثر جدا وشخصي بالنسبة لي».

وبث تسجيل مصور الأربعاء الماضي يظهر الفتيان الذين تراوح أعمارهم بين 11 و16 عاما وهو يخرجون من كهف تام لوناج على حمالات في ختام مهمة إنقاذ استمرت ثلاثة أيام وانتهت بنجاح.

وأوضح مايكل سكوت «نجمع كل المعلومات لنروي فعلا قصة هذا الجهد الدولي لإنقاذ الفتيان العالقين في الكهف» مشيراً إلى أن هذا الفيلم «قد يلهم ملايين الأشخاص في العالم باسره».