الإمارات

تراجع المخالفات البيئية من 26 إلى 12 مخالفة في الفجيرة

السيد حسن (الفجيرة)

أكد المهندس علي قاسم، مدير عام مدير عام مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، أن قطاع الكسارات والمحاجر في الفجيرة شهد تراجعاً ملحوظاً في نسب ارتكاب المخالفات البيئية المختلفة، حيث شهد العام الماضي ارتكاب 12 مخالفة بيئية وإدارية في هذا القطاع الحيوي الذي يضم ما يزيد عن 43 كسارة ومحجراً، فيما سجلت المخالفات خلال العام قبل الماضي (2016) ما يزيد عن 26 مخالفة، ما يؤكد أن هناك تراجعاً جيداً في الممارسات الخاطئة التي ترتكبها الكسارات في الفجيرة.
وعزا قاسم هذا التراجع الكبير في المخالفات البيئية، إلى زيادة نسبة الوعي بين العاملين في قطاع الكسارات والمحاجر، والحملات التوعوية التي دشنتها المؤسسة على مدى الأشهر الأخيرة في هذا القطاع، فضلاً عن وجود رقابة دائمة على مدار الساعة، مستخدمة أحدث أنواع التكنولوجيا الذكية.
وأشار قاسم إلى أن قطاع الكسارات في الفجيرة يتوزع على 5 مناطق رئيسة، ممثلة في قطاع الحيل وثوبان والسيجي والطويين وحبحب، مؤكداً وجود تعاون وثيق ومثمر بين مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية ووزارة التغير المناخي والبيئة في ملف الرقابة البيئية، حيث يتم رصد خطوط الإنتاج الرئيسة لرصد الغبار المتطاير، ومراقبة الغرابيل ونظام رصد الغبار والمياه بها، ويتم مراقبة الطرق الداخلية والرئيسة المؤدية من وإلى الكسارة، والتأكد التام من أن هذه الطرق يتم رشها يومياً بالماء، وتغطية كافة الشاحنات التي تخرج من الكسارة، والهدف من هذا كله هو توفير بيئة صحية خالية من أي تلوث، من خلال الرقابة الصارمة علي مدار الساعة لضبط أداء الكسارات من حيث الأمن والسلامة.
وذكر مدير عام مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، أن العام قبل الماضي شهد وقوع 9 حوادث مرتبطة بالشاحنات، سواء كانت هذه الحوادث داخل الكسارات أو خارجها على الطرق المتاخمة لها، وقد نتج عن هذه الحوادث البسيطة بعض الإصابات.
وقال المهندس علي قاسم: «تم تحديث نظام الرقابة على الكسارات عن طريق الجو، إذ تم إضافة طائرة من دون طيار جديدة ليصبح العدد الإجمالي 4 طائرات في الوقت الحالي، حيث تقوم هذه الطائرات بدور محوري وفاعل في الكشف عن مختلف أنواع المخالفات البيئية، إذ تم ربطها مباشرةً بمركز المراقبة والمتابعة الذكي، وتقوم الطائرات ببث صور وأفلام حية، ترصد فيها المخالفات البيئية أولاً بأول بالصورة والصوت، ويتم تلقيها بواسطة فريق تفتيش على درجة عالية من الكفاءة والتقنية، ويتم على الفور تحليل محتواها، ويمكنها في دقائق معرفة نسب التلوث من عدمه.
ولفت إلى أن مؤسسة الفجيرة للموارد الطبيعية، أصبحت شريكاً رئيساً في كثير من المبادرات البيئية التي يتم طرحها في الفجيرة.