الإمارات

الدفاع المدني يبدأ خطوات ربط البيوت بغرف عملياته

أكد اللواء جاسم المرزوقي القائد العام للدفاع المدني بوزارة الداخلية أن القيادة العامة ستنفذ على الفور توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» بربط البيوت والفلل السكنية بنظامها للإنذار المبكر وشمول غير القادرين بالأنظمة بشكل مجاني، بحسب ما جاء في التوجيهات.

وأعرب المرزوقي عن عظيم تقديره وامتنانه للقيادة الرشيدة التي حرصت على متابعة الحادث الجلل الذي ألم بعائلة المتوفَّين، مؤكداً أن «القيادة في دولة الإمارات سباقة في توفير كل ما من شأنه تعزيز أمن وسلامة قاطني الدولة. وهي اليوم تقدم للعالم أجمع نموذجاً متفرداً للعطاء والاهتمام بأبنائها ومتابعتهم في الضراء والسراء».

وأكد المرزوقي أن قيادة الدفاع المدني تحرص على تعزيز الإجراءات والاشتراطات والاستفادة من المتغيرات والتطورات التقنية في سعيها للحفاظ على المنجزات وحماية الأشخاص والممتلكات، مشيراً إلى أن أجهزة الدفاع المدني ستعمل على تعزيز هذه الإجراءات وفق التوجيهات اليوم على الإسراع في التنسيق مع الجهات المعنية للإسراع في شمول البيوت والفلل السكنية وربطها بنظام متطور للإبلاغ الفوري، بحسب ما جاء في التوجيهات الحكومية.

وأعرب المرزوقي، باسم القيادة العامة للدفاع المدني، عن عميق الأسف لوفاة 7 أطفال من عائلة مواطنة، متقدماً باسمه وباسم قيادة الدفاع المدني بالتعازي لأسرة الصريدي على مصابهم الجلل.

ودعا مجدداً الجمهور الكريم إلى اتباع تعليمات واشتراطات الوقاية والسلامة العامة وضرورة تركيب أجهزة الوقاية من الحرائق وفي طليعتها أجهزة كاشف الدخان والحرائق والتي أثبتت فعالية في إعطاء الإنذار المبكر عن الحرائق وبالتالي الإسراع في الإبلاغ.

وكانت الوزارة قد أطلقت حملة متخصصة لتركيبها منذ عامين واعتمدت عدداً من الشركات التي توفر كاشفات ذات جودة عالية ووفق المعايير التي تتبعها الوزارة وما زالت حملات الوزارة مستمرة لأهمية هذه الأداة البسيطة المتوفرة والتي ترفع من نسب النجاة من الحرائق بشكل كبير.

وأهاب القائد العام للدفاع المدني بالوزارة، في الوقت نفسه، بضرورة تشديد الرقابة الأسرية على الأبناء ومتابعتهم وتوفير الحماية لهم في شتى المجالات وإعطاء حمايتهم أولوية قصوى في الحياة الأسرية، مشيراً إلى أنهم «عماد المستقبل وأساس التطوير والتقدم وهم بذلك يدفعوننا لتعزيز وتضافر الجهود وتحمل المسؤولية المجتمعية تجاه حمايتهم».

وأشار المرزوقي إلى عملية توسيع المشاريع القائمة من قبل أجهزة الوزارة التي تستهدف تعزيز الأمن والحماية ومن بينها مشروع «حصنتك» نظام المراقبة والإنذار والتحكم الذكي الذي بدأ الآن في مراحله الأولى ضمن خطته الاستراتيجية، مؤكداً حرص الدفاع المدني على متابعة التوجيهات الحكومية لتعديل مخطط العمل بالمشروع للإسراع بشمول الفلل والبيوت السكنية، بحسب التوجيهات الصادرة.

وقال «نحن حريصون على تعزيز الشراكات القائمة والعمل مع شركائنا الحكوميين لضمان تعزيز البيئة الآمنة لقاطني الدولة وتوسيع مظلة الحماية بطرق ابتكارية ومبدعة وبدعم من قيادتنا الرشيدة»، مؤكداً أن نظام كود الإمارات المعتمد يعد من أرقى أنظمة الحماية العالمية ويوفر حلولاً استباقية ووقائية تعزز من إجراءات الأمن والحماية.