الإمارات

قرقاش: استجداء الدوحة للدول وتوقيع العقود مع الغرب فشلا في حل أزمة قطر

قال معالي الدكتور أنور محمد قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية، اليوم السبت، إن مرحلة السفر حول العالم واستجداء الدوحة للدول لم تجد في حل أزمة قطر.

وكتب معاليه، في تغريدات على حسابه الرسمي على "تويتر"، أن "مرحلة توقيع العقود مع الغرب فشلت، ومرحلة الشكوى في المنظمات في طريقها للفشل. والمواطن القطري يدرك أن حكومته بتصرفاتها تعمّق حفرتها وتوسّعها".

وأضاف معاليه أن "التوجه المرتبك أخطأ الهدف وأفاد مكاتب المحاماة وشركات العلاقات العامة في الغرب، وساعد في خفض البطالة عند المرتزقة، واستمر في تمويل التطرّف. ويبقى أن سياسة الحكومة القطرية لم تعالج رغبة المواطن في فك الأزمة".

وأكد معاليه أن "السياسة القطرية الانتهازية الخارجية تكررت في الداخل، فكيف تستوي شعارات "نحن الآن أفضل" و"أبشروا بالخير والعزّ"، مع استجداء ومظلومية واعتماد على المرتزقة لا يليق بقطر وأهلها؟ الشعوب أذكى من هذا التلاعب".

وأوضح وزير الدولة للشؤون الخارجية، في تغريدة أخرى، أن "المنطق الذي يموّل الحوثي ويتوسط بين إسرائيل وحماس ويتقرب من حزب الله هو نفسه الذي يدير أزمة المرتبك. المواطن القطري يريد إنهاء أزمة صنعتها حكومته وهي لا تعرف غير توجه قادها لأزمتها".