أخيرة

روسي يقتل زوجته ويقطعها أشلاء

موسكو (ا ف ب) - اعتقلت الشرطة في موسكو رجلاً روسياً اعترف بقتل زوجته وتقطيعها، وذلك بعد العثور على أشلاء منها في سيارة. وأعلنت لجنة التحقيق في الجريمة أمس، أن الجاني هو أحد مؤسسي شبكة مطاعم ومقاه في العاصمة الروسية، وقد اعترف بقتل زوجته الصحفية خلال شجار وقع بينهما مساء اليوم الثاني من شهر يناير الجاري، وقام بعد ذلك بتقطيع جسدها ووضع القطع في صندوق سيارة للتخلص منها، ثم ادعى أنها اختفت بعدما تركت المنزل وأطلق نداء عبر مواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت للعثور عليها. وتبلغ القتيلة من العمر 39 عاما، وهي أم لثلاثة أولاد. وأُوقف الرجل على ذمة التحقيق.