الإمارات

رفض طلب الرأفة بمغتصب فتاة

دبي (الاتحاد)

نال شاب باكستاني يبلغ من العمر 24 عاماً جزاءه العادل عن قيامه بالاعتداء الجنسي علي فتاة بالاشتراك مع صديقه الذي توفي جراء سقوطه من شرفة الشقة وهو يحاول الفرار، بعد ارتكابهما جريمتهما النكراء.
حيث أيدت محكمة الاستئناف بدبي حكماً سابقاً اتخذته محكمة الجنايات في مارس الماضي بتأييد الحكم الصادر ضده بالسجن خمس سنوات، وإبعاده عن أراضي الدولة بعد تنفيذ العقوبة، رافضة بذلك طلب الرأفة الذي تقدم به للمحكمة. كانت المجني عليها قد كشفت في التحقيقات أن المدان وضع أصبعه على العين السحرية بعد أن طرقا باب شقتها حتى لا يمكنها معرفة الطارق، فيما أبلغها أنهما من رجال التحريات، الأمر الذي دفعها لفتح الباب، وسارعا بعد ولوجهما لداخل الشقة إلى إغلاق الباب بإحكام، وأشهرا بوجهها سكاكين وارتكبا جريمتهما. وبينت أنه بذات اللحظة طرق أحد الأشخاص باب الشقة ليستعلم منها عن الموجودين في شقتها فأخبرته أنهما من الجنسية الباكستانية، وأنهما اعتديا عليها ويحملان سكاكين هدداها بها، ما دفع بالمدان وشريكه المتوفى لمحاولة الهرب من شرفة الشقة، حيث سقط المتوفى عن الأنابيب لفقدانه توازنه، فيما تمسك المدان بأطراف الشرفة إلى أن حضرت الشرطة.