الإمارات

آسيوي يتحرش بزوجة مؤذن

دبي (الاتحاد)

باشرت محكمة الجنايات بدبي أمس بمحاكمة آسيوي بتهمة التحرش بزوجة مؤذن وهي نائمة، وقالت النيابة العامة بدبي إن المتهم البالغ من العمر 36 عاماً استغل مغادرة الزوج للقيام بأذان الفجر ودخل مسكن الأول وشرع بجريمته.
وقالت المجني عليها للمحققين إنها اعتقدت للوهلة الأولى أن زوجها هو الذي يتحرش بها مزاحاً، بيد أنها حينما سمعت صوته يؤذن فزعت واستفاقت، لترى المتهم يقف أمامها مصدوماً، حيث إنه كان يظن أنها نائمة.
وأفاد المؤذن بأنه واجه المتهم بما أبلغته به زوجته، فاعترف له وطلب منه الرحمة والسماح لهفوته وعدم إبلاغ الشرطة.
وطالبت النيابة العامة من الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بمعاقبة المتهم طبقاً للمادتين 356 و434 من قانون العقوبات الاتحادي، بحيث تنص الأولى على عقوبة الحبس لمدة عام للتحرش، والثاني تنص على العقوبة ذاتها لكونه دخل مسكناً بخلاف إرادة صاحبه.
وأقر المتهم أمام المحكمة بما ارتكب من جريمة، مطالباً بالرأفة والرحمة، وقررت المحكمة تحديد يوم 18 فبراير المقبل موعداً للنطق بالحكم.