الرياضي

احتجاز ناشطة روسية خارج استاد سان بطرسبورج

سان بطرسبرج (رويترز)

قالت ناشطة روسية شابة، إنها اعتقلت بعد أن خرجت في احتجاج بمفردها خارج استاد سان بطرسبرج أمس الأول، إذ استلقت على الأرض، وهي ترتدي قميصاً ملطخاً بالدماء، فيما قالت إنه مسعى للفت الانتباه إلى مشاكل البلاد
. وتعهدت روسيا بتوفير الأمن والسلامة خلال البطولة. وقالت ليكا بيتروفسكايا (16 عاما): «أردنا أن نلفت الانتباه إلى حقيقة أنه مهما كان ما تظهره للأجانب، فالأمور في الداخل ليست طيبة أو جميلة بهذا الشكل.. الناس في روسيا ما زالوا يعانون».
واستلقت بيتروفسكايا لعدة دقائق عند قدم تمثال الذئب زابيفاكا تميمة كأس العالم لعام 2018 خارج استاد سان بطرسبورج، الذي شهد مباراة السويد وسويسرا التي انتهت بفوز السويد بهدف مقابل لا شيء في دور الستة عشر، ولم يتم القبض عليها خلال المرة الأولى التي استلقت فيها بجوار التمثال رغم وجود أفراد الأمن، وتحركت طواعية عندما طلب منها سياح الابتعاد حتى يتسنى لهم التقاط صور، لكنها قالت إن الشرطة اعتقلتها عندما عادت لتحاول مرة أخرى.