صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

الدول الموقعة على الاتفاق النووي تجتمع مع إيران في فيينا الجمعة

يعقد وزراء خارجية الصين وفرنسا وألمانيا وبريطانيا وروسيا اجتماعاً مع مسؤولين إيرانيين، يوم الجمعة، في فيينا لبحث سبل الحفاظ على الاتفاق الموقع في 2015 بعد أن أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مايو انسحاب بلاده منه.
وأكدت مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني في بيان، اليوم الأربعاء، عقد الاجتماع الذي أعلنت عنه وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء أمس الثلاثاء.
وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، اليوم الأربعاء، إن وزير الخارجية وعضو مجلس الدولة وانغ يي سيتوجه إلى فيينا للمشاركة في المحادثات. وقال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إنه سيشارك.
وقالت وكالة الأنباء الإيرانية ودبلوماسيون أوروبيون إن إيران طلبت عقد الاجتماع لإنقاذ الاتفاق في مواجهة قرار ترامب في الثامن من مايو استئناف العقوبات على إيران بعد فترتي مراجعة 90 يوما و180 يوما.
وسوف تسري العقوبات في أغسطس آب لكن بعض الشركات الأوروبية التي لها استثمارات في إيران ولها أعمال ضخمة في الولايات المتحدة قالت إنها ستنسحب من اتفاقاتها مع طهران.
وتقترح المفوضية الأوروبية أن تضخ حكومات الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي تحويلات مالية مباشرة إلى البنك المركزي الإيراني لتجنب العقوبات الأميركية لكن يتعين وضع خطط تفصيلية بذلك.
ويصر الاتحاد الأوروبي، الذي كان يوما أكبر مستورد للنفط من إيران، على إنقاذ الاتفاق النووي من خلال مواصلة تدفق الأموال على طهران ما دامت ملتزمة بالاتفاق الذي يمنعها من تطوير سلاح نووي.