الرياضي

«القميص 10».. يظهر أخيراً

ريو دي جانيرو (د ب أ)

احتفت الصحافة البرازيلية الصادرة أمس، بالفوز الذي حققه منتخب البرازيل على نظيره المكسيكي بهدفين في دور الستة عشر، كما أشادت بتألق نجم وقائد الفريق نيمار دا سيلفا.
وقالت صحيفة «فوليا دي ساو باولو» في عنوانها الرئيسي: «نيمار كان هو نيمار». وأضافت: «في كل مباراة ماذا يحدث؟، يحتفظ بالكرة بشكل أقل، وقليلاً ما يعترض على الحكم، في كل مباراة يلعب بجماعية أكبر والمنتخب يؤدي بشكل أفضل.
وأشارت الصحيفة إلى أن نيمار، نجم باريس سان جيرمان الفرنسي، قد يتم اختياره من قبل الاتحاد الدولي كأفضل لاعب في العالم إذا فاز بالمونديال.
من جانبه، احتفى موقع «جلوبو سبورت» البرازيلي على الإنترنت بفوز البرازيل، وقال في عنوان رئيسي: «البرازيل في القمة»، وتحدث عن نيمار قائلاً: «على عكس البرتغالي كريستيانو رونالدو أو الأرجنتيني ليونيل ميسي، البرازيلي كان حاسماً في دور الستة عشر ومستمراً في التقدم».
وأشادت صحيفة «أو جلوبو» بالنجم البرازيلي، وقال عنه: «صاحب القميص رقم 10 أظهر أخيراً السبب وراء مجيئه، كما أثنت على أداء اللاعب ويليان، وأضافت: القوة التي أظهرها المنتخب هي خبر جيد مثل خبر التأهل إلى دور الثمانية.
وتابعت: ما رأيناه بعد 25 دقيقة كان أداءً مثالياً وقوياً من قبل أحد المرشحين للفوز باللقب، وهم لم يعودوا كيثرا. وتساءلت صحيفة «لانسي» قائلة: ميسي؟، كريستيانو رونالدو؟، وأجابت بنشر صورة لنيمار وكتبت بجوارها: أسطورة: أنا هنا.