صحيفة الاتحاد

الرياضي

الاتحاد الدنماركي ينتقد بشدة الإهانات التي تعرض لها اللاعب يورجنسين

تعرض اللاعب الدنماركي نيكولاس يورجنسين لسيل من الانتقادات والشتائم عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن أهدر ركلة الجزاء التي تصدى لتنفيذها خلال مباراة منتخب بلاده التي خسرها أمام كرواتيا في دور الستة عشر لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا، حسبما أعلن اليوم الاتحاد الدنماركي لكرة القدم.

وعلق المتابعون لحساب "انستجرام" الخاص بالمهاجم الدنماركي، أحد اللاعبين الثلاثة لمنتخب الدنمارك الذين أهدروا ركلاتهم الترجيحية في مباراة كرواتيا، على أحد منشوراته بعبارات مثل "الموت ليورجنسين".

وانتقد الاتحاد الدنماركي لكرة القدم بشدة هذه الإهانات، حيث قال في بيان له: "مؤسستنا لا يمكنها أن تقبل أبداً تهديدات بالموت، سواء كان ذلك لنجوم عالميين أو سياسيين أو أشخاص أخرين، هذا أمر غير مقبول على الإطلاق وغير شريف، سنشكو هذا الأمر إلى الشرطة من أجل إيقاف هذا الجنون".

وعلى الجانب المقابل، قام أخرون بشد أزر يورجنسين عبر رسائل على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال أحدهم: "لا تقلق من أجل ركلات الترجيح، رونالدو وميسي أيضا أهدروا بعضها، ستسير الأمور بشكل أفضل في المرة القادمة".