صحيفة الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يصدر قرارين بتشكيل «أمناء جامعة الشارقة» وتنظيم «شؤون البلديات والزراعة»

الشارقة (الاتحاد)

أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بصفته رئيس جامعة الشارقة القرار الإداري رقم 1 لسنة 2018 بشأن تشكيل مجلس أمناء جامعة الشارقة.

ويقضي القرار الإداري أن يشكل مجلس أمناء جامعة الشارقة في دورته الجديدة برئاسة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وعضوية كل من الدكتور عبيد بن علي المهيري، العميد التنفيذي السابق للغة العربية والدراسات الإماراتية، كليات التقنية العليا ومحمد عبدالله، الرئيس التنفيذي لمصرف الشارقة الإسلامي والدكتور طارق بن خادم، عضو المجلس التنفيذي، رئيس دائرة الموارد البشرية في حكومة الشارقة، والدكتور المهندس راشد الليم، رئيس هيئة كهرباء ومياه الشارقة، والدكتورة محدثة الهاشمي، مدير كلية الشارقة للطالبات، كليات التقنية العليا، وأحمد الرشيد، محامي ومستشار قانوني، ونورة أحمد النومان، رئيس المكتب التنفيذي لسمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، وأستاذ دكتور جاك فيرمونت، رئيس جامعة أوتاوا/&rlm&rlmكندا، وأستاذ دكتور جونتر ماير، رئيس مركز البحوث في شؤون العالم العربي، جامعة مينز، ألمانيا، وأستاذ دكتور عمر ياغي، أستاذ الكيمياء بجامعة كاليفورنيا، بريكلي-ألمانيا، و أستاذ دكتور كمال يوسف التومي، أستاذ الهندسة الميكانيكية والمدير المشارك لمركز المياه النقية والطاقة النظيفة في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا أميركا، وأستاذ دكتور محمد صايغ، نائب رئيس الجامعة الأميركية في بيروت للشؤون الطبية وعميد كلية الطب فيها/&rlm&rlmلبنان، وأستاذ دكتور عبدالله حسين ملكاوي، مدير جامعة فهد بن سلطان في المملكة العربية السعودية، وأستاذ دكتور مارتن بيستارو، مساعد نائب مدير جامعة ليستر للمشاريع العلمية والاستراتيجية، مدير معهد ليستر لرصد الفضاء والأرض، وأستاذ الفيزياء الفلكية وعلوم الفضاء في جامعة ليستر/&rlm&rlmبريطانيا، وأستاذ دكتور حميد مجول النعيمي، مدير جامعة الشارقة، رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك. وحدد القرار الإداري مدة العضوية في المجلس ثلاث سنوات، قابلة للتجديد لمدة أو مدد مماثلة، ويجوز إعادة تعيين من انتهت مدة عضويتهم. ونص القرار على أن تعمل الجهات المعنية بموجبه اعتباراً من تاريخ صدوره وينشر في الجريدة الرسمية.

كما أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة قانوناً بتنظيم دائرة شؤون البلديات والزراعة والثروة الحيوانية في إمارة الشارقة.

ويقضي القانون رقم 1 لسنة 2018 أن تُنشأ بموجب هذا القانون دائرة تسمى: «دائرة شؤون البلديات والزراعة والثروة الحيوانية في إمارة الشارقة»، ويكون لها الشخصية الاعتبارية وتتمتع بالأهلية الكاملة واللازمة لمباشرة جميع الأعمال والتصرفات التي تكفل تحقيق أهدافها.

ويكون المقر الرئيس للدائرة في مدينة الشارقة، ويجوز بقرارٍ من المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة أن تُنشئ فروعاً أو مكاتباً لها في باقي مدن ومناطق الإمارة.

وحدد القانون أهداف الدائرة إلى تحقيق ما يأتي:

1. الارتقاء بمستوى العمل البلدي وتوفير الدعم اللازم لتطويره من خلال تفعيل وتحسين الأداء.

2. العمل على تطوير التنمية الزراعية والثروة الحيوانية الشاملة التي تستهدف الاستدامة والارتقاء بكافة الموارد وتحسين الإنتاج وتقديم الدعم اللازم لها.

3. الاهتمام بالقطاعات التنموية الزراعية والحيوانية والارتقاء بها وتطويرها بما يسهم في تحقيق الاكتفاء الذاتي بالتنسيق مع الجهات المعنية.

4. تشجيع القطاع الخاص على تبني المشاريع الزراعية ومشاريع الثروة الحيوانية وتوسيع دائرة نشاطه والعمل على إزالة العقبات التي تواجهه بالتنسيق مع الجهات المعنية.

وحسب القانون يكون للدائرة في سبيل تحقيق أهدافها ممارسة الاختصاصات الآتية، مع مراعاة التشريعات الاتحادية والمحلية ذات الصلة:

أولاً: الاختصاصات المتعلقة بالمجالس البلدية والبلديات:

ثانياً: الاختصاصات المتعلقة بالزراعة:

ثالثاً: الاختصاصات المتعلقة بالثروة الحيوانية.