الإمارات

نصف مليار درهم تكلفة المباني الجديدة لـ «الشارقة للخدمات الإنسانية»

الشارقة (وام)

أكدت منى عبدالكريم اليافعي، مديرة مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، أن الخطط الحالية للمدينة تركز على المستقبل الذي من أبرز ملامحه اكتمال تشييد المباني الجديدة التي سيبدأ العمل بها في الأول من سبتمبر المقبل بتكلفة مبدئية قدرت بنصف مليار درهم، ما يستدعي مضاعفة أعداد المستفيدين من خدماتها، وأعداد الموظفين الذين سيقدمون هذه الخدمات بتميز وفق أرقى وأفضل المعايير العالمية.
وقالت: «إن العدد الإجمالي لموظفي المدينة، وصل هذا العام إلى 545 موظفاً من جميع الاختصاصات، ويشكل الموظفون من الأشخاص أصحاب الهمم ما نسبته 7.5% منهم، يقومون بكل ما يطلب منهم من أعمال بكفاءة واقتدار، أسوة بالموظفين من غير ذوي الإعاقة».
جاء ذلك خلال الحفل الذي نظمته مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية، أمس الأول، في فندق راديسون بلو الشارقة تحت شعار «يوم التآلف»، حضره أكثر من 450 من موظفي المدينة.
وقالت مدير المدينة: «إن مشاعر المحبة والألفة التي بدت على وجوه جميع الحاضرين، هي التي تجمعنا دائماً، وتوحد فيما بيننا، وهي الدافع لاستمرار مدينتنا وتطورها منذ تأسيسها سنة 1979 وحتى اليوم برئاسة فخرية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبإدارة متميزة وحكيمة للشيخة جميلة بنت محمد القاسمي، المديرة العامة للمدينة، إضافة إلى جهود جميع العاملين المخلصين والأوفياء الذين قاموا بواجبهم تجاه الأشخاص من ذوي الإعاقة على أكمل وجه، والذين لولا جهودهم ما تحقق هذا التميز وهذه الاستمرارية لمدينتنا».