عربي ودولي

تظاهرة حاشدة في رام الله رفضاً لـ«صفقة القرن»

جانب من التظاهرة (رويترز)

جانب من التظاهرة (رويترز)

عبد الرحيم حسين، وكالات (رام الله)

خرج مئات الفلسطينيين في مسيرة حاشدة أمس للتعبير عن الرفض لما يعرف إعلاميا بـ«صفقة القرن» الأميركية لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، ووصفوها بأنها منحازة لإسرائيل وتستهدف حقوقهم. وجرت التظاهرة بدعوة من حركة «فتح» بزعامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس وحملة شعبية تم إطلاقها مؤخرا تحت اسم «الحملة الوطنية لإسقاط صفقة القرن». ورفع المتظاهرون على دوار «المنارة» الرئيس وسط رام الله الأعلام الفلسطينية وصورا لعباس، ورددوا شعارات مناهضة للإدارة الأميركية وإسرائيل.
كما رفع هؤلاء لافتات مكتوبة باللغتين العربية والإنجليزية تؤكد «رفض الشعب الفلسطيني للصفقة الأميركية» وأي دور لواشنطن في عملية السلام. وقال نائب رئيس فتح محمود العالول للمتظاهرين إن «التحالف الأميركي مع إسرائيل لا يمكن أن تكون نتيجته تقديم أي تنازل من قبل القيادة الفلسطينية».
وأضاف العالول أن التظاهرة تعبير عن الرفض الشعبي الفلسطيني لصفقة القرن والتوحد في «مواجهة السياسية الأميركية والإسرائيلية واستهدافها الحقوق التاريخية الفلسطينية». وأكد متحدثون آخرون في التظاهرة على «فشل» المساعي الأميركية لتمرير صفقة القرن، ودعوا إلى توحد فلسطيني وإنهاء الانقسام الداخلي المستمر منذ أكثر من عقد.