عربي ودولي

الانقلابيون يستغلون ذوي الاحتياجات الخاصة في المعارك

عدن (الاتحاد)

تزج ميليشيا الحوثي الإجرامية بذوي الاحتياجات الخاصة في معاركها الخاسرة ضد اليمنيين في جبهة «ميدي حيران»، شمال محافظة حجة، دون مراعاة لحالاتهم المرضية الواضحة عليهم، حيث أسرت قوات الجيش الوطني يوم الجمعة الماضي أثناء تقدمها في وادي حيران، مُعاقاً كان يقاتل في صفوف الميليشيا الحوثية.
وذكر المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة، أن المعاق يدعى عادل يحيى محمد عطيفة من أبناء محافظة حجة، مديرية «نجرة»، وهو مصاب بضمور في الأعصاب نتيجة لحادث سابق، ما تسبب له بصعوبة في النطق والحركة.
هذا وتزج ميليشيا الحوثي الانقلابية بمئات المقاتلين، أغلبهم من الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة إلى معاركها الخاسرة مع الجيش الوطني في كل جبهات القتال، لا سيما جبهات الساحل الغربي للبلاد، وذلك عبر مشرفيها وسماسرتها في المديريات والقرى اليمنية الذين يتولون مهمة تحشيد المقاتلين والمغرر بهم بطرق ووسائل مختلفة لتغطية خساراتها المستمرة المتمثلة في حجم عدد قتلاها منذ ثلاث سنوات.