الإمارات

ضرب جارته لظنه أنها ساحرة فاودعته المحكمة مأوى علاجياً

دبي (الاتحاد)

قررت محكمة الاستئناف بدبي إيداع شريك تجاري في مأوى للعلاج، وبرأته من اتهامات له بتهديد مستثمرة بالقتل والاعتداء عليها بالضرب لاعتقاده بانها ساحرة، وأن عليها أن تعلن توبتها.
وكانت محكمة أول درجة أدانته مطلع مارس الماضي على خلفية ما أسندته له النيابة العامة من اتهامات بذا الصدد وعاقبته بالسجن لمدة 3 سنوات والإبعاد.
وتمكن محامي الدفاع من إقناع هيئة المحكمة حاجة موكله إلى علاج في مأوى خاص، نتيجة لما يعانيه من اضطرابات دفعته للتهجم على المجني عليها وتهديدها بالنحر من دون سابق إنذار، فيما تنازلت الأخيرة عن حقها الشخصي.
وتظهر التفاصيل أن الشريك التجاري، وهو من جنسية عربية ويبلغ من العمر 37 عاماً هدد المجني عليها بالقتل والنحر مرات عدة معبراً لها أمام الآخرين بانها متكبرة وساحرة، وفي المرة الأخيرة دخل إلى مكان وجودها في أحد محال القرية العالمية، ووجه لها من دون مقدمات عدة ضربات على وجهها ورأسها وأماكن متفرقة من جسدها وأمسكها من رقبتها وأوقعها على الأرض.